Menu principal

Menu principal

أدرار: توقع إنتاج أزيد من 450.000 قنطار من القمح الصلب

  أدرج يـوم : الجمعة, 20 نيسان/أبريل 2018 14:24     الفئـة : جهـوي     قراءة : 252 مرات
أدرار: توقع إنتاج أزيد من 450.000 قنطار من القمح الصلب صورة وأج

أدرار- يتوقع أن يتضاعف محصول الحبوب إلى أكثر من 450.000 قنطار من القمح الصلب من مساحة مزروعة قوامها 10.150 هكتار، منها 3.066 هكتار مخصصة للبذور خلال حملة الحصاد والدرس للموسم الحالي، حسبما استفيد من السلطات الولاية الولائية.

وأوضح والي أدرار السيد حمو بكوش لدى إشرافه على انطلاق حملة الحصاد أمس الخميس بالمزرعة النموذجية مولاي الناجم أم الغيث بمحيط عين الفتح أن إتباع الأساليب والتقنيات الحديثة في الإرشاد الفلاحي وتقنيات الري وتوسيع المساحات المزروعة مكن من مضاعفة الإنتاج ورفع المردودية.

وأضاف المسؤول ذاته عزم السلطات الولائية على مرافقة هذا النشاط الفلاحي الواعد تقنيا وماليا وإداريا، خاصة في ظل العزيمة والإرادة القوية التي تحذو الفلاحين الشباب بالولاية الذين برهنوا على نجاحهم في رفع تحدي خوض النشاط الفلاحي ورفع الإنتاج والمساهمة في تحقيق الأمن الغذائي الوطني.


اقرأ أيضا: الأمن الغذائي يتطلب تكوين مخزونات استراتيجية


من جانبه، أشار مدير تعاونية الحبوب والبقول الجافة السيد مختار حمداني إلى أن انتقاء البذور الجيدة بعد استفادة التعاونية من محطة لتنقية ومعالجة البذور وتوفير الأسمدة للفلاحين، ساهم إلى حد كبير في مضاعفة إنتاج الحبوب رفع المردودية لأكثر من 50 قنطار في الهكتار الواحد مقارنة بالمواسم الفارطة.

وسيتم تخصيص كمية تقدر ب 150.000 قنطار من محصول القمح الناجم عم حملة الحصاد الحالية كحصة موجه لتوفير البذور للموسم الفلاحي المقبل حسبما أشير إليه.

وتضم المساحة المستهدفة بحملة الحصاد 360 وحدة رش محوري منتشرة على بلديات انزجمير وزاوية كنته وفنوغيل وتسابيت واوقروت وامقيدن.

وأوضح المتحدث ذاته أن مصالحه خصصت كافة الإمكانيات المادية لإنجاح حملة الحصاد من خلال تسخير ترسانة من المعدات تضمنت 30  آلة حصاد و50 شاحنة تجميع ونقل المحصول بحمولة 20 طن التي انتشرت عبر مختلف المحبطات الفلاحية بالولاية.


اقرأ أيضا: تراجع طفيف في واردات المنتجات الغذائية في الشهرين الأولين لـ 2018


من جانبهم، أعرب عدد من الفلاحين عن ارتياحهم الكبير لسير الموسم الفلاحي الحالي و الذي ترجمه المنتوج الوفير للحبوب الذي تم تحقيقه مثلما أشار اليه المزارع أم الغيث محمد ببلدية انزجمير (جنوب أدرار) الذي تمكن من تحقيق مردودية وصلت إلى 62 قنطار في الهكتار الواحد.

ويتطلع أم الغيث على غرار باقي الفلاحين بالمنطقة إلى تحقيق النجاعة الاقتصادية لنشاطه الفلاحي و الوصول إلى محصولين على الأقل في موسم واحد من خلال الشروع بعد حصاد القمح في زراعة محصول الذرة العلفية (أونسيلاج).

ويأمل الفلاحون في تعزيز الجهود المبذولة لمرافقة النشاط الفلاحي خاصة فيما يتعلق بدغم الكهرباء الفلاحية التي ما تزال تثقل كاهل الفلاحين وتشكل أكبر عبء على تكاليف الإنتاج حسبما أشير إليه.

آخر تعديل على الجمعة, 20 نيسان/أبريل 2018 15:00
أدرار: توقع إنتاج أزيد من 450.000 قنطار من القمح الصلب
  أدرج يـوم : الجمعة, 20 نيسان/أبريل 2018 14:24     الفئـة : جهـوي     قراءة : 252 مرة   شارك
Banniere interieur Article