Menu principal

Menu principal

العاب متوسطية (وهران 2022): اتفاقية شراكة بين اللجنة الاولمبية والرياضية الجزائرية والشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية

  أدرج يـوم : الأربعاء, 15 جوان 2022 15:47     الفئـة : رياضــة

الجزائر - تم اليوم الأربعاء التوقيع على اتفاقية شراكة بين اللجنة الأولمبية والرياضية الجزائرية والشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، بمقر الهيئة الرياضية ببن عكنون (الجزائر العاصمة)، لنقل الرياضيين الجزائريين من الجزائر العاصمة إلى وهران للمشاركة في ألعاب البحر المتوسط-2022 "في أحسن الظروف".

وتمتد مدة الاتفاقية على مدار ثلاث سنوات "قابلة للتجديد"، حيث تنطلق بداية من تاريخ اليوم : 15 يونيو 2022 وإلى غاية يونيو 2025، وفق ما تم الإعلان عنه.

وسينطلق أول وفد من الرياضيين الجزائريين إلى عاصمة الغرب الجزائري، من محطة القطار المتواجدة بمحاذاة المطار الدولي -هواري بومدين- بالجزائر العاصمة، يوم الأربعاء المقبل الموافق لـ22 يونيو الجاري، والمقدر عددهم بأكثر من 220 فرد، مع إمكانية نقل الرياضيين الأجانب المتوجهين الى وهران عبر محطة الجزائر العاصمة للمشاركة في الألعاب المتوسطية.

وأوضح رئيس الهيئة الأولمبية، عبد الرحمن حماد، على هامش عملية الإمضاء قائلا "متيقنون من أن هذه الشراكة ستخدم مصالح الطرفين، حيث سيستفيد الرياضيون المتنقلون بواسطة القطار من خدمات نوعية تراعي كل متطلبات الراحة وفي أحسن الظروف. ونتمنى أن تتوسع الاتفاقية لتشمل باقي الاتحاديات الرياضية وهو ما سيشكل دعما لمنظومتنا الرياضية".

وأضاف "سنروج للشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية لدى مسؤولي اللجان الاولمبية الوطنية لبلدان البحر المتوسط، في حال قدوم الوفود إلى العاصمة قبل التوجه إلى وهران، من أجل التنقل عبر قطارات الشركة الوطنية".

من جهته، شدد المدير العام للشركة، كريم عياش، على أنه سيتم توفير كل الظروف الملائمة للرياضيين خلال السفريات، مؤكدا أنها ستكون بداية لعقد "طويل الأمد".

وأفاد قائلا "سنتكفل بالرياضيين من كل النواحي لكي تكون السفرية مريحة، على غرار النقل والخدمات على متن القطار. هذا الحدث سيكون بداية لتعميم الاتفاقية مع جميع الاتحاديات الرياضية مستقبلا".

وأفاد أيضا "نحن جد فخورين بمشاركتكم هذا الحدث وسنكون عند حسن ظن الجميع كوننا بذلنا المجهودات الضرورية لتسويق صورة تليق بهذا الألعاب. وأظن أنها بداية لمشوار مديد يتعلق بشراكة طويلة الأمد".

وصرح مدير نقل المسافرين لدى الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، سمير غاموري، أنه "سيتم نقل الرياضيين عبر حافلاتنا من مطار العاصمة الدولي إلى غاية محطة القطار ثم إلى وهران. لدينا برنامجا كبيرا لنقل الرياضيين على متن القطار، بتوفير خدمات الإطعام مرفوقة ببعض النشاطات الترفيهية خلال السفريات، ولدينا قطارات تقدم  أفضل راحة للمسافرين من الاستقبال، التكييف وغيرها والتي تتسع لـ250 مقعد مع إمكانية تعزيزها بقطارات أخرى ليصل العدد الى 700 مسافر".

أما الأمين العام لـ"الكوا"، خير الدين برباري، فقد كشف أن اللجنة "ومن أجل تنقل مريح لرياضيينا الى مدينة وهران، قررت عقد اتفاقية مع الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، حيث كان الخيار مبنيا على معطيات إيجابية على غرار الانترنت، والخدمات الإلكترونية للتنقل بكل أريحية".

وحسب ذات المتحدث "فإن أول انطلاقة رسمية للوفد الجزائري الى وهران، يوم 22 يونيو، ستكون ابتداء من التاسعة والنصف صباحا، بعدما يتم تجميع كل الرياضيين بمركز تجمع الفرق الرياضية الجزائرية بالسويدانية (غربي العاصمة)، كما ستليها عدة سفريات حسب كل اختصاص، حيث سنسهر على نقل الوفود تواليا في أفضل الظروف المريحة لكي يتسنى لرياضيينا تقديم أفضل النتائج".

واختتم قائلا "من خلال الاجتماعات مع المديرين التقنيين، فإن جميع الاتحاديات في مرحلة  اللمسات الاخيرة. هناك مؤشرات ايجابية من خلال ما حققته بعض الرياضات مؤخرا خلال دورات دولية، لذا نتوقع نتائج ممتازة وعدة مفاجآت، على الرغم من أن المستوى المتوسطي يرقى الى المستوى العالمي والاولمبي في بعض الاختصاصات، إلا أن نخبتنا واعية لتقديم أفضل ما لديها لتحقيق نتائج باهرة".

وتأتي هذه الاتفاقية قبل أيام  معدودة عن انطلاق الطبعة الـ19 لألعاب البحر المتوسط-2022 بوهران والمقررة من 25 يونيو الى 6 يوليو، حيث تهدف اللجنة الاولمبية والرياضية الجزائرية الى توفير الدعم لأعضاء البعثة الوطنية، من بينها ضمان تنقل مريح، فضلا عن "تعزيز التعاون مع المؤسسات الاقتصادية العمومية".

العاب متوسطية (وهران 2022): اتفاقية شراكة بين اللجنة الاولمبية والرياضية الجزائرية والشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية
  أدرج يـوم : الأربعاء, 15 جوان 2022 15:47     الفئـة : رياضــة   شارك
Banniere interieur Article