Menu principal

Menu principal

مونديال-2022 (السد): الكاميرون-الجزائر: "ضرورة تأكيد الحضور منذ المباراة الأولى بدوالا"

  أدرج يـوم : الأحد, 27 فيفري 2022 18:14     الفئـة : رياضــة
مونديال-2022 (السد): الكاميرون-الجزائر: "ضرورة تأكيد الحضور منذ المباراة الأولى بدوالا"

الجزائر- أوضح المدرب الوطني للمنتخب الجزائري لكرة القدم, جمال بلماضي اليوم الأحد, أنه بدأ توجيه, منذ مدة, كل اهتماماته للمباراتين المزدوجتين المقررتين أمام الكاميرون في تصفيات كأس العالم-2022, مشيرا إلى ضرورة تحقيق "نتيجة إيجابية" في لقاء الذهاب المقرر يوم الجمعة 25 مارس بملعب جابوما بدوالا (سا 00ر18).

و أوضح بلماضي خلال ندوة صحفية نشطها بالمركز الفني الوطني بسيدي موسى قائلا:" يتمثل الهدف الآن في عدم تكرار الأخطاء على كل المستويات, لممارسة كرتنا حسب طريقة لعبنا. و حتى رئيس الاتحادية الكاميرونية ساموال إيتو يريد التأهل للمونديال. علينا فقط أن نؤكد حضورنا بطريقة قوية خلال مباراة جابوما.

علينا أيضا تصحيح الأخطاء أمام الكاميرون و محو آثار خيبة كأس إفريقيا للأمم-2021".

وتبقى التشكيلة الوطنية المتوجة باللقب القاري عام 2019 بمصر, على خيبة كبيرة في نسخة2021 الأخيرة بالكاميرون بعد إقصائها المفاجئ من الدور الأول, بتسجيلها تعادل شاحب أمام سيرا ليون (0-0) و هزيمتين أمام غينيا الاستوائية (0-1) و كوت ديفوار (1-3).

وأضاف بلماضي : "أنا من طبعي متفائل و طموح. ينبغي تحقيق انجاز كبير في مباراة الذهاب, لأن الأمر يتعلق بكأس العالم ويجب القيام بشيء استثنائي, ولن تكون هناك مباراة بسيطة".

و أمام منافس لم يسبق له أن انهزم أمام الجزائر في مباراة رسمية, اعتبر الناخب الوطني بأنه الوقت قد حان لقلب الأوضاع من أجل الذهاب إلى قطر, قائلا في هذا السياق "الاحصائيات واضحة. فلم نفز كثيرا أمام هذا الفريق (انتصار واحد للجزائر في مباراة ودية ب 4-0). لقد قدمنا مباريات كبيرة, ولم نكن مرشحين للفوز. الآن يجب بكل بساطة قلب الموازين".

و سيكون الدفاع الشاغل الأكبر للمدرب الوطني كونه تلقى ثلاثة أهداف في أربع مباريات في كان-2021, مثلما أوضحه: " أتمنى أن يعود المصابون في أقرب وقت ممكن.

فاللاعب بدران استأنف التدريبات مع الترجي التونسي, وبإمكانه المشاركة في المباراة القادمة في رابطة الأبطال. سنعمل مع اللاعبين الذين يوجدون في لياقة حسنة. فالعمل الدفاعي يهم كل الفريق. فالدفاع مهمة كل المجموعة".

و عن برنامج تحضيرات الفريق لمباراة الذهاب, رفض بلماضي الكشف عن المحاور الكبرى, مناشدا الجميع التحلي بالتحفظ حيث يقول: "بالنسبة للتربص قبل شهر من المنافسة, هناك أمور خاطئة علينا التحلي بالتحفظ. لا أتوفر على برنامج التنظيم بالكاميرون, رغم أن كلنا معنيون بهذا".

و بخصوص برمجة المباراة الأولى بملعب جابوما بدلا من ياوندي, أعطى بلماضي رأيه في الموضوع قائلا: " عادة ما يلعب الكاميرون بياوندي, لكنهم (المسؤولون) اختاروا في آخر الأمر ملعب جابوما بدوالا. أريد فقط معرفة نواياهم. أظن أنها تدخل في إطار العامل البسيكولوجي (كوننا خسرنا في ذات الملعب مرتين في المنافسة القارية. شخصيا, ليس لي أي مشكل. أريد فقط اللعب على أرضية مقبولة. نحن محبطون من أرضية جابوما التي احتضنت المباريات الثلاث للمنتخب الجزائري. لكن هذا لن يقلل من عزيمتنا في تحقيق نتيجة إيجابية هناك".

و بخصوص التعداد, يبدو أن بلماضي سيجري تغييرات مقارنة باللاعبين المستدعين في كان-2021. وقال في الموضوع:" لا أريد الدخول في التفاصيل. لقد سمحت لنا كأس إفريقيا-2021 باستخلاص بعد الأمور, وهذا سيكون له تأثير مباشر على مباراتي شهر مارس", مؤكدا أن أهمية التأهل لمونديال قطر, تبقى أساسية للاعبين وهي لإمكانية محو آثار خيبة كان-2021.

و ختم بلماضي الندوة الصحفية بالقول :" أدرك أن عددا من اللاعبين ستكون لهم آخر إمكانية للمشاركة في كأس العالم وهي منافسة بالغة الأهمية, وهذا ما يشجعني على ذلك منذ شهر سبتمبر الماضي. فالتحضير للمونديال يمكننا من الاستعداد له في أجواء حماسية. رغبت تولي هذه المهمة للمشاركة في كأس العالم. إنها آخر مرة يلعب المونديال بهذا النمط.

ونريد إسعاد أنفسنا وإسعاد الشعب الجزائري.

للتذكير ستجري مباراة الإياب في الكاميرون يوم الثلاثاء 29 مارس بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة (سا 30ر20).

مونديال-2022 (السد): الكاميرون-الجزائر: "ضرورة تأكيد الحضور منذ المباراة الأولى بدوالا"
  أدرج يـوم : الأحد, 27 فيفري 2022 18:14     الفئـة : رياضــة   شارك
Banniere interieur Article