Menu principal

Menu principal

بن بوزيد: "نجهل لحد الآن الأسباب التي دفعت بالطبيبة المتوفاة للعمل و هي حامل"

  أدرج يـوم : السبت, 16 ماي 2020 14:30     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا     قراءة : 0 مرات
بن بوزيد: "نجهل لحد الآن الأسباب التي دفعت بالطبيبة المتوفاة للعمل و هي حامل"

سطيف - صرح وزير الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد السبت بسطيف بأن الأسباب التي دفعت بالطبيبة المتوفاة وفاء بوديسة للعمل و هي حامل في شهرها الثامن "ما تزال مجهولة لحد الآن".

وفي تصريح للصحافة, أوضح الوزير بأن "مصالح الوزارة الوصية فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات وفاة الطبيبة الحامل إثر إصابتها بالفيروس بمستشفى عين الكبيرة إثر إصابتها بعدوى فيروس كورونا المستجد، أثناء تأدية عملها بمستشفى رأس الواد بولاية برج بوعريريج".

و كان السيد بن بوزيد برفقة وزيرة التضامن الوطني و الأسرة و قضايا المرأة، السيدة كوثر كريكو بمطار 8 مايو 1945، قد انتقل لمنزل الفقيدة ببلدية عين الكبيرة، حيث قدما لعائلتها التعازي باسم رئيس الجمهورية و الوزير الأول و كل أعضاء الطاقم الحكومي و الأسرة الطبية.

وبعد أن أشار إلى أن التحقيق جار بمستشفى رأس الوادي من طرف المفتش العام لوزارة الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات، أضاف الوزير أنه "لا توجد لحد الآن أي تهم ضد أي شخص في انتظار نتائج التحقيق".

للإشارة، فإن وفاء بوديسة, 28 سنة, قد فارقت الحياة يوم أمس الجمعة إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد أثناء تأدية مهامها كطبيبة عامة بمستشفى رأس الوادي بولاية برج بوعريريج و ذلك بعد مكوثها في مستشفى عين الكبيرة لمدة أسبوع. من جهتها، اعتبرت وزيرة التضامن و الأسرة و قضايا المرأة، السيدة كوثر كريكو بأن الفقيدة 'شهيدة و إننا لم نفقد طبيبة فحسب،

و إنما امرأة جزائرية و نعزي العائلة و أنفسنا على هذا المصاب الجلل"، مذكرة بتوصيات وزير الصحة و السكان في ما يخص التقيد بإجراءات الوقاية خاصة منها ارتداء الكمامات.

آخر تعديل على السبت, 16 ماي 2020 19:03
بن بوزيد: "نجهل لحد الآن الأسباب التي دفعت بالطبيبة المتوفاة للعمل و هي حامل"
  أدرج يـوم : السبت, 16 ماي 2020 14:30     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا     قراءة : 0 مرة   شارك
Banniere interieur Article