Menu principal

Menu principal

المواد الصيدلانية: التحضير لنص تنظيمي جديد

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 01 مارس 2022 21:20     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا
المواد الصيدلانية: التحضير لنص تنظيمي جديد

الجزائر- أعلنت وزارة الصناعة الصيدلانية في بيان لها أنها تحضر لنص تنظيمي جديد يهدف لتحسين التكفل بمشاكل وفرة المواد الصيدلانية المختلفة.

وسيمكن هذا النص من تحديد المفاهيم المختلفة المتعلقة بتوفير المواد الصيدلانية من ناحية والتدابير الضرورية التي يجب اتخاذها في حالة وقوع اختلال في الإمداد وعدم توفر المنتجات الصيدلانية ولا سيما الأساسية منها.

وحسب ذات البيان, فإنه "بمجرد الانتهاء من إعداد النص, سيتم عرضه واقتراحه على مختلف الشركاء من أجل التشاور بهدف إثرائه".

وجاء الاعلان عن هذا النص الجديد قيد الاعداد, خلال أشغال الدورة العادية لمرصد اليقظة لتوفير المواد الصيدلانية التي جرت أمس الاثنين عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد, بمشاركة أعضاء ممثلين عن وزارة الدفاع الوطني, وزارة الصحة, ووزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي, الوكالة الوطنية للمواد الصيدلانية, لجنة الخبراء العياديين, وعمادات ونقابات الصيادلة والأطباء وكذلك جمعيات المنتجين والموزعين والمستهلكين.

علاوة على ذلك, و"استنادا لتعليمات الوزير الأول بخصوص انخراط الصيدلية المركزية للمستشفيات في نظام اليقظة الاستراتيجية الذي وضعته وزارة الصناعة الصيدلانية من خلال المنصة الرقمية, ذكر رئيس المرصد رضا بلقاسمي ب"ضرورة" التنسيق بين الصيدلية المركزية للمستشفيات والمصالح المختصة بوزارة الصناعة الصيدلانية بغرض التمكن من استباق الندرة وضمان التوفير المستمر للأدوية المستخدمة في المستشفيات.

وتم تخصيص الاجتماع لتقييم الامتثال لتسخيرة 18 يناير 2022 بشأن الأدوية المسجلة في البروتوكول العلاجي لكوفيد-19 وكذلك دراسة مدى توفر الأدوية التي يتم صرفها في الصيدليات, لاسيما الأنسولين وبعض قطرات العين.

وفي هذا الإطار, رحب رئيس المرصد باحترام جميع الجهات الفاعلة في مسار الأدوية لإجراءات التسخيرات, الأمر الذي ساهم في تحسين توفير واتاحة هذه المواد, مع طرح أكثر من 4ر2 مليون وحدة من اينوكسابارين في السوق, و15 مليون علبة من الباراسيتامول, و 15ر1 مليون علبة أموكسيسيلين+ أكلافوليك خلال الفترة الممتدة من 14 إلى 24 يناير 2022.

وأعلن السيد بلقاسمي في ذات السياق "أنه بناء على تعليمات صادرة عن وزير الصناعة الصيدلانية, سيتم تمديد العمل ببعض الأحكام المنصوص عليها في التسخيرات فيما يخص الأدوية التي يشهد توفيرها ضغطا أو ندرة ما, لاسيما تحرير الكميات المتوفرة في مدة لا تزيد عن 48 ساعة ومراقبة الامتثال لهذه التدابير من خلال عمليات التفتيش التي ستجرى لهذا الغرض.

وعكف هذا الاجتماع على دراسة مدى توفر بعض الأدوية التي يتم صرفها في الصيدليات.

فبخصوص مادة الأنسولين لاسيما السريعة منها, أعلن رئيس المرصد عن تسليم جميع برامج الاستيراد ما يزيد عن 3 ملايين علبة خلال عام 2022 مضيفا انه خلال شهر فبراير تم طرح أكثر من 500 ألف علبة في السوق مع تسليم وتحرير مستمر لهذه المواد وهو ما يكفي لتلبية احتياجات السوق "إلى حد كبير" مع العلم أن الاحتياجات الشهرية من هذه المادة تصل إلى 200 الف وحدة, يبرز ذات المصدر.

اما فيما يتعلق ببعض قطرات العين التي عرفت ضغوطا في الإمدادات, كشف السيد بلقاسمي عن التسويق المرتقب لكميات كافية من قبل المتعاملين الصيدلانيين فضلا عن إعطاء الأولوية لمعالجة الملفات المتعلقة بهذه المنتجات على مستوى الوكالة الوطنية للمواد الصيدلانية, حسب البيان.

آخر تعديل على الأربعاء, 02 مارس 2022 09:00
المواد الصيدلانية: التحضير لنص تنظيمي جديد
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 01 مارس 2022 21:20     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا   شارك
Banniere interieur Article