Menu principal

Menu principal

كوفيد-19/حملة تلقيح: إقبال "متفاوت" لمستخدمي قطاع التربية في اليوم الثاني من الحملة

  أدرج يـوم : الإثنين, 13 ديسمبر 2021 15:08     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا
كوفيد-19/حملة تلقيح: إقبال "متفاوت" لمستخدمي قطاع التربية في اليوم الثاني من الحملة

الجزائر - تعرف حملة التلقيح الواسعة ضد فيروس كورونا التي دعت اليها يوم الخميس الفارط وزارة التربية الوطنية، اقبالا "متفاوتا" من طرف مستخدمي القطاع على أن تستمر هذه الحملة الى يوم الخميس 16 ديسمبر الجاري.

وفي جولة إستطلاعية عبر بعض وحدات الكشف والمتابعة على مستوى مؤسسات تربوية لولاية الجزائر العاصمة، سجلت وأج "تفاوتا" في اقبال منتسبي التربية الوطنية (اساتذة، مؤطرين، عمال) على تلقيح أنفسهم بعد دعوة الوصاية إلى تنظيم حملة تلقيح واسعة ومكثفة على مستوى كل المؤسسات التعليمية للأطوار التعليمية الثلاثة ضد فيروس كورونا (كوفيد-19) بالتنسيق مع وزارة الصحة خلال الأسبوع الممتد من يوم الاحد 12 الى الخميس 16 ديسمبر".

وتشهد عملية التلقيح بوحدات الكشف والمراقبة بوسط الجزائر العاصمة على غرار مدرسة "المعراج" توافدا "مقبولا" من طرف الأساتذة الذين شدد بعضهم على "ضرورة" التحلي بروح المسؤولية والاقدام على التلقيح الذي يعد "الوسيلة الوحيدة" للوقاية من الفيروس والحد من انتشاره.

وبمدرسة محمد بلعرج بالمنظر الجميل وثانويات الرياضيات بالقبة ومتوسطة شرشالي بوعلام بالشراقة، سجلت وتيرة "بطيئة " في اولى ايام هذه الحملة في انتظار انخراط الاسرة التربوية بدون استثناء" في الحملة  "للحفاظ على صحة وسلامة الجميع، لا سيما مع دخول دول عديدة في العالم في موجة رابعة لهذا الوباء"، مثلما اكدته الوزارة الوصية مؤخرا.

وفي هذا الخصوص، عبر بعض الاساتذة عن استعدادهم لتلقي اللقاح حفاظا على سلامتهم وسلامة عائلاتهم والتلاميذ، داعين الى "ضرورة" التحلي بروح المسؤولية والاقدام على التلقيح .

وكانت وزارة التربية الوطنية قد عدلت تاريخ عطلة الشتاء ومدتها بالنسبة للسنة الدراسية الجارية بسبب تسجيل حالات للاصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) مست تلاميذ في المراحل التعليمية الثلاث وكذا اساتذة وأسلاك التأطير، ما أدى في بعض الاحيان الى تعليق الدراسة بالعديد من الولايات.


 إقرأ أيضا:  كوفيد-19 : وزارة التربية تسجل 20 حالة اصابة على المستوى الوطني بالوسط المدرسي


وحددت العطلة الشتوية بناء على هذا من يوم الخميس الفارط إلى غاية 1 يناير 2022 مساء بجميع المناطق.

وكان وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد قد حث مرار على "تمكين" منتسبي قطاع التربية من اخذ التلقيح ضد كورونا بالتنسيق مع وزارة الصحة على مستوى المؤسسات التعليمية .

وفي تصريح لوأج أكد مدير دعم النشاطات الثقافية والرياضية والنشاط الاجتماعي بوزارة التربية الوطنية، عبد الوهاب خولالان ،أن عملية تلقيح منتسبي القطاع من فيروس كورونا، من خلال هذه الحملة "تجري بشكل متباين فيما بين ولايات الوطن ونأمل في أن يتمكن الجميع من اجراء التلقيح ضمانا لما تبقى من السنة الدراسية في ظل احترام كل الاجراءات الاحترازية التي تقي من انتشار فيروس كورونا وفقا للبروتوكول الصحي الخاص بالقطاع".

وكان رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، أكد في اجتماع مجلس الوزراء بتاريخ 12 سبتمبر الفارط على "ضرورة" تلقيح كل مستخدمي قطاع التربية ضد فيروس كورونا (كوفيد-19) قبل الدخول المدرسي.

وأطلقت وزارة التربية بالتنسيق مع وزارة الصحة يوم 22 اغسطس المنصرم عملية تلقيح واسعة لصالح مستخدمي قطاع التربية الوطنية ضد وباء كورونا (كوفيد-19)، تحسبا للدخول المدرسي 2022/2021 ، حيث تم تخصيص 1433 وحدة للكشف والمتابعة بالمؤسسات التربوية و 41 مصلحة لطب العمل و 16 مركزا طبيا اجتماعيا.

ومكنت هذه الحملة من تلقيح 27 بالمائة من مجموع 740 ألف مستخدم من منتسبي القطاع بعدما أقدمت الوصاية على تأجيل الدخول المدرسي إلى 21 سبتمبر بعدما كان مقررا في ال7 من نفس الشهر قصد تلقيح أكبر عدد من الموظفين.

كوفيد-19/حملة تلقيح: إقبال "متفاوت" لمستخدمي قطاع التربية في اليوم الثاني من الحملة
  أدرج يـوم : الإثنين, 13 ديسمبر 2021 15:08     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا   شارك
Banniere interieur Article