Menu principal

Menu principal

ورقلة: شباب يتحدون من أجل محيط نظيف وترقية الطابع الجمالي للمدن

  أدرج يـوم : الأربعاء, 17 أفريل 2019 17:04     الفئـة : جهـوي     قراءة : 2 مرات
ورقلة: شباب يتحدون من أجل محيط نظيف وترقية الطابع الجمالي للمدن

ورقلة - يشارك عدد من الشباب المتطوعين من كلا الجنسين بورقلة منذ بضعة أسابيع في مبادرة واسعة لنظافة المحيط وتصميم جداريات على غرار عدة ولايات أخرى و ذلك من أجل إضفاء منظر جمالي للمدن.

وقامت فرق من هؤلاء الشباب الذين استجابوا لنداءات نشرت خاصة عبر شبكة التواصل الاجتماعي (فيسبوك) بنشاطات وعمليات مختلفة تمثلت في تنظيف وجمع النفايات ورسم لوحات فنية جميلة على الجدران عبر مختلف الشوارع والفضاءات والساحات العامة خاصة بمدينتي ورقلة وتقرت.

وتهدف هذه الحملة التطوعية التي تترجم رقي الحس الحضاري لدى الشباب الجزائري المنخرط في الحراك الشعبي المتواصل إلى "حرصهم على نظافة المحيط وإزالة الأوساخ ومظاهر التلوث التي تشوه مدننا", كما صرح لـ/وأج أ. عبد القادر و هو شاب متطوع من حي النصر (الضاحية الغربية لمدينة ورقلة).

 


اقرأ أيضا:      2018 / محيط: مدينة البليدة تسترجع بريقها


"ويقدم هؤلاء الشباب من فتيان وفتيات أحسن مثال للمواطنة وقيم التضامن الراسخة في تقاليد المجتمع الجزائري", يقول نفس المتطوع.

ومن جانبه, ذكر الشاب ح. محمد أن "الفن الحضري الممارس غالبا بالمدن, كالرسم على الجدران والخط و الغرافيتي, يوفر للشباب فرصة للتعبير عن أعمالهم الفنية التي تشمل شتى المواضيع والمحاور ذات الصلة بأسمى معاني الحرية وحب الوطن والأمل الذي يتطلعون إليه بغية المضي نحو بناء الجزائر الجديدة", داعيا في الوقت ذاته المواطنين إلى "الانخراط في هذه العملية بما يسمح بتعزيز روابط التضامن وتقديم يد العون ومساعدتهم من أجل استكمال مهمتهم".

وبرأيه, فإن هذا النوع من المبادرات أيضا ''تعد مناسبة يلتقي خلالها الشباب من أجل تبادل الأفكار فيما بينهم و الاحتكاك لتطوير خبراتهم واهتماماتهم الفنية والثقافية والمهنية".

وأشاد عديد المواطنين ممن التقتهم /وأج بهذه المبادرة التي مست عديد الشوارع والأحياء بمدينة ورقلة, على غرار الشارع الرئيسي لحي النصر وساحة وردة الرمال المحاذية لسوق الحجر والطريق الرئيسي بين حي 460 سكن والتجمع السكني "الشرفة" بعاصمة الولاية, بالإضافة إلى ثانوية الحرية ومسرح الهواء الطلق بمدينة تقرت.

كما تعكس هذه المبادرة كذلك درجة الوعي لدى الشباب بخصوص مكافحة خطر التلوث الذي يهدد المحيط البيئي ومدى انخراطهم في الأنشطة التي من شأنها تعزيز القيم الأخلاقية النبيلة في أوساط المجتمع, هذا الأخير الذي يعد بمثابة الشريك الأساسي في معادلة المحافظة على نظافة وجمال المحيط.

آخر تعديل على الخميس, 18 أفريل 2019 18:24
ورقلة: شباب يتحدون من أجل محيط نظيف وترقية الطابع الجمالي للمدن
  أدرج يـوم : الأربعاء, 17 أفريل 2019 17:04     الفئـة : جهـوي     قراءة : 2 مرة   شارك
Banniere interieur Article