Menu principal

Menu principal

الذكرى الثانية للحراك الشعبي: تجمع لمواطنين بالجزائر العاصمة

  أدرج يـوم : الإثنين, 22 شباط/فبراير 2021 16:29     الفئـة : جهـوي     قراءة : 66 مرات
الذكرى الثانية للحراك الشعبي: تجمع لمواطنين بالجزائر العاصمة

الجزائر - شهدت اليوم الاثنين عديد الشوارع الرئيسية بالجزائر العاصمة خروج وتجمع مواطنين لإحياء الذكرى الثانية للحراك الشعبي 22 فبراير التي قرر رئيس الجمهورية ترسيمه "يوما وطنيا للاخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من اجل الديمقراطية"، حيث رفعوا شعارات تنادي " بالسلمية وترسيخ قيم أول نوفمبر"، حسبما لاحظه صحفيو وأج.

وسجل حضور أمني بقلب العاصمة و التي عرفت حركة مرور عادية ، فيما شهدت كل من شوارع زيغود يوسف و ساحة موريس اودان وعسلة حسين وصولا إلى ساحة البريد المركزي تجمع  مواطنين حاملين شعارات تمجد وحدة الوطن باعتبار "الجزائر خطا أحمرا".

ورفع المشاركون في المسيرة لافتات تؤكد تلاحم الشعب مع جيشه فيما سجل حضور قوي للراية الوطنية. كما رفعوا شعارات تطالب بإطلاق سراح باقي الأشخاص الذين اعتقلوا خلال المظاهرات الماضية.


 إقرأ ايضا: ترسيم الرئيس تبون 22 فبراير يوما وطنيا للأخوة و التلاحم, أفشل محاولات اختراق الحراك


يذكر أن رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، كان قد أصدر بمناسبة احياء الذكرى الثانية للحراك الشعبي المبارك والأصيل (22 فبراير 2019 ) عفوا رئاسيا في حق مجموعة تتكون من حوالي 30 شخصا معتقلا حكم عليهم نهائيا، اضافة الى مجموعة أخرى لم يحكم عليها بعد بصفة نهائية.

وقال الرئيس تبون في خطاب للأمة : "لقد أدرجنا في الدستور الجديد كل ما طالب به الحراك الشعبي المبارك من حريات فردية وجماعية وإعطاء الكلمة للمجتمع المدني حتى يكون فعالا"، مؤكدا بالقول "سنواصل في هذا الاتجاه حتى يعلو صوت المجتمع المدني و يصبح جزءا من الدولة".

كما قرر رئيس الجمهورية  حل المجلس الشعبي الوطني الحالي وتنظيم انتخابات تشريعية مسبقة.

آخر تعديل على الثلاثاء, 23 شباط/فبراير 2021 11:11

وسائط

الذكرى الثانية للحراك الشعبي: تجمع لمواطنين بالجزائر العاصمة
  أدرج يـوم : الإثنين, 22 شباط/فبراير 2021 16:29     الفئـة : جهـوي     قراءة : 66 مرة   شارك
Banniere interieur Article