Menu principal

Menu principal

الأمين العام لأوبيك: الجزائر قامت بإسهامات هامة على مستوى المنظمة

  أدرج يـوم : الإثنين, 29 أكتوير 2018 19:41     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 2 مرات
الأمين العام لأوبيك: الجزائر قامت بإسهامات هامة على مستوى المنظمة

الجزائر- أكد الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبيك) محمد سانوزي باركيندو يوم الاثنين بالجزائر العاصمة على الإسهامات الكبيرة للجزائر على مستوى منظمة اوبيك من اجل التحكم في تقلبات أسعار الذهب الأسود.

و أوضح السيد باركيندو خلال قمة "الجزائر  الطاقة المستقبلية" ان "الجزائر قامت بإسهامات هامة على مستوى اوبيك و لفائدة صناعة النفط العالمية" مؤكدا على زعامة البلاد في العمل على استقرار اسعار برميل النفط في السوق العالمية للبترول من خلال اتفاقيات تخفيض العرض العالمي من النفط.

و تابع قوله أن الجزائر تعتبر بالتالي "مركز محوري" في الجهود التي تبدلها اوبيك و حلفائها الرامية إلى كبح تقلبات اسعار النفط.

كما اشاد الامين العام لمنظمة البلدان المصدرة للنفط ب"الدور الاستثنائي" لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في هذه المنظمة وذلك من اجل ضمان استقرار السوق البترولية خدمة للمنتجين و المستهلكين.


اقرأ أيضا: أويحيى: تطوير القدرات الطاقوية للاستجابة للحاجيات الوطنية والدولية 


وذكر في هذا الخصوص انه بالنظر إلى جميع الجهود التي بذلها السيد بوتفليقة من اجل سوق نفطية مستقرة تضمن مصالح المنتجين و المستهلكين على حد سواء، قررت اوبيك تكريمه على هامش اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق تخفيض الإنتاج البترولي لبلدان اوبيك و خارج اوبيك الذي جرى في شهر سبتمبر الأخير بالجزائر بمناسبة الذكرى الثانية لاتفاق الجزائر المبرم في سبتمبر 2016.

و جاء هذا التكريم -كما قال- "اعترافا بحكمة و جهود الرئيس بوتفليقة من خلال المشاورات و الحوار باتجاه البلدان المنتجة للنفط بما فيها البلدان غير الأعضاء في اوبيك بهدف دعم أسعار النفط".

للتذكير أن رئيس الجمهورية قد لعب دورا كبيرا في التوصل إلى اتفاق سبتمبر 2016 بالجزائر من اجل تخفيض الإنتاج والتحكم في تدهور أسعار البترول الذي بدا في شهر يونيو 2014.


اقرأ أيضا: سوناطراك: التوقيع على اتفاقات مع ايني و توتال اثنين منها تخص مجال التنقيب في عرض البحر


و قد شرع الرئيس بوتفليقة في مسعى توافقي ابتداء من شهر فبراير 2015  من خلال إرسال عدة وزراء يحملون رسائل إلى البلدان المنتجة للنفط بغية إعادة التوازن للسوق النفطية.

و تبعتها زيارات سنة 2016 إلى الجزائر قام بها رؤساء دول و حكومات و وزراء طاقة بلدان منتجة للنفط من اجل التشاور مع رئيس الجمهورية بهدف تحديد السبل و الوسائل الكفيلة بتحقيق استقرار أسعار النفط في السوق العالمية.

في ذات السياق تطرق السيد باركيندو إلى التزام وزير الطاقة مصطفى قيطوني الذي ساهم هو الأخر في إعادة الاستقرار للسوق العالمية للنفط واصفا إياه "بالتقنوقراطي الممتاز".

من جانب أخر أشار الأمين العام لأوبيك إلى التقدم الكبير الذي حققته الجزائر في مجال النفط و الغاز.

و تابع يقول ان "الجزائر حققت منذ استقلالها تقدما كبيرا في مجال النفط و الغاز حيث تعتبر منتجا و ممونا كبيرا للنفط و الغاز بإفريقيا".

و خلص في الأخير إلى التأكيد بان الجزائر تحتل المرتبة ال17 في إنتاج النفط حيث أن حوالي 60 % من إنتاجها الغازي و النفطي يوجه للتصدير.

الأمين العام لأوبيك: الجزائر قامت بإسهامات هامة على مستوى المنظمة
  أدرج يـوم : الإثنين, 29 أكتوير 2018 19:41     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 2 مرة   شارك