Menu principal

Menu principal

أوبيب+: اتفاق فيينا الاخير استجابة "تقنية بحتة" للظرف الاقتصادي

  أدرج يـوم : الإثنين, 17 أكتوير 2022 12:25     الفئـة : اقتصــاد
أوبيب+: اتفاق فيينا الاخير استجابة "تقنية بحتة" للظرف الاقتصادي

الجزائر- أكد وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، اليوم الإثنين، أن اتفاق أوبيب+ الأخير الرامي إلى خفض الإنتاج هو استجابة "تقنية بحتة" للظرف الاقتصادي الدولي.

وفي تصريح لوأج أوضح السيد عرقاب أن "اتفاق 5 أكتوبر 2022 الذي صادقت عليه دول إعلان التعاون بالإجماع في فيينا هو استجابة تقنية بحتة قائمة على اعتبارات اقتصادية محضة".

وأشار الوزير إلى "انشغال أوبيب + على غرار الجميع في كافة انحاء العالم، ازاء تفاقم حالة عدم اليقين بخصوص الاقتصاد العالمي وتراجع الطلب على النفط ، لذلك قررنا العودة إلى مستوى العرض الذي تقرر في مايو 2022".


اقرأ أيضا : نفط: قرارات أوبك+ اقتصادية و فنية بحتة


وأكد في هذا الاطار ان أوبيب+ لا تحيد من خلال قرارها بخفض إنتاجنا الإجمالي ب2 مليون يوميا ابتداء من 1 نوفمبر المقبل عن المسعى الذي انتهجته منذ 2016 لدعم استقرار سوق النفط الدولية وتوازنها.

آخر تعديل على الإثنين, 17 أكتوير 2022 13:54
أوبيب+: اتفاق فيينا الاخير استجابة "تقنية بحتة" للظرف الاقتصادي
  أدرج يـوم : الإثنين, 17 أكتوير 2022 12:25     الفئـة : اقتصــاد   شارك