Menu principal

Menu principal

تعاضدية فلاحية: بروز كفاءات جديدة من خلال تجديد مجالس الإدارة

  أدرج يـوم : الأربعاء, 25 ماي 2022 15:10     الفئـة : اقتصــاد
تعاضدية فلاحية: بروز كفاءات جديدة من خلال تجديد مجالس الإدارة

الجزائر- أوضح الصندوق الوطني للتعاضدية الفلاحية اليوم الأربعاء في بيان له أن عملية تجديد مجالس الإدارة الخاصة به وبالصناديق الجهوية التي ستنطلق "قريبا جدا"، ستسمح ببروز كفاءات جديدة "تندرج في إطار الحكامة الراشدة لمهام التعاضدية".

و أوضح ذات المصدر أن "الهدف الأساسي من عملية تجديد مجالس الإدارة الخاصة بصناديق التعاضدية التي ستنطلق قريبا جدا، والتي انتهت عهدتها طبقا للتشريع المعمول به وللقانون الأساسي، تتمثل في جعل التعاضدية لفائدة اعضائها المساهمين من جهة، والتذكير، من جهة أخرى، بأهمية هذه التعاضدية في القطاع الفلاحي وتوضيح ضرورة اشراك الأعضاء في سير الهيئات على كل المستويات".

كما ستسمح هذه العملية "ببروز كفاءات جديدة تساهم في الحكامة الراشدة لمهام التعاضدية".

وذكر الصندوق بأن "التعاضد والتضامن هما شكلان من أشكال التنظيم التي تعنى بالاستجابة لانشغالات الفلاحين والمربين بأقل تكلفة من خلال المعونة المتبادلة"، مؤكدا أن "هذا التعاضد لا يعني البحث عن الفائدة أو الأرباح، مما يوضح أن التعاونيات والتعاضديات ليست شركات تجارية".

ومعنى ذلك، كما يوضح ذات المصدر، أن هذه التعاونيات والتعاضديات تعتبر "شركات أشخاص لا شركات رأس مال، أي أن للشريك العضو فيها صوت واحد فقط مهما كان اسهامه الشخصي، مما يجعله زبونا فحسب ويمنع، بالتالي، أي مضاربة".

و لهذا الغرض, أوضح البيان أن "كتلة الاعضاء المساهمين هي التي تمنح للصندوق الوطني للتعاضد الفلاحي قدراته على الاستجابة و تضفي عليه مصداقية أمام السلطات العمومية و الهيئات", مضيفا أنه "كلما كان عدد المساهمين في رأس المال معتبرا, كلما كانت المساحة المالية للمؤسسة واسعة وتسمح ببيع الخدمة المعروضة بأقل تكلفة".

و يؤكد الصندوق نفسه أن "التعاضد لا يقتصر على المساهمة في رأس المال  للشركة و يهدف أيضا الى جعل المساهم فاعلا في التسيير والسير و في المراقبة, من خلال ممثليه المنتخبين, مما يؤدي الى قطيعة تامة مع ممارسات الماضي".

وعلاوة على ذلك, يبرز الصندوق أن "الانشغال الديمغرافي مسالة تفرض نفسها دوما في سير هيئات تسيير التعاضد على كافة المستويات", موضحا أن الهدف منه ليس تحقيق الربح, لان حصص اسهم راسمال المتعهد بها لا تؤدي الى أي فائدة او مكسب".

 وذكر الصندوق بالأسس الرئيسية للتعاضد الفلاحي, أي التكافل و التضامن بين الاعضاء المساهمين و التسيير الديمقراطي لمؤسسات التعاضد الفلاحي والمسؤولية الجماعية للمساهمين و التطوع.

و يخلص البيان الى أن "طريقة العمل المنتهجة في النظام التعاضدي تتميز بالشفافية و الانصاف و ستتشهد تغييرا جذريا حيث سيتم ادراج اصلاحات مهمة ستجعل من هذه المؤسسة رافدا حقيقيا لتنمية و تأمين التراث و الدخل الفلاحي".

تعاضدية فلاحية: بروز كفاءات جديدة من خلال تجديد مجالس الإدارة
  أدرج يـوم : الأربعاء, 25 ماي 2022 15:10     الفئـة : اقتصــاد   شارك