Menu principal

Menu principal

فلاحة ذكية: التأكيد على أهمية إسهام ابتكار النساء المقاولات

  أدرج يـوم : الإثنين, 08 آذار/مارس 2021 13:00     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 112 مرات
فلاحة ذكية: التأكيد على أهمية إسهام ابتكار النساء المقاولات

الجزائر - أكد وزير الفلاحة و التنمية الريفية عبد الحميد حمداني اليوم الاحد بالجزائر أن الابتكار لدى النساء المقاولات يشكل عاملا "أساسيا" في تجسيد الفلاحة الذكية التي تعتبر ضرورية لبلوغ أهداف الأمن الغذائي للبلد.

وفي مداخلة له خلال لقاء وطني خصص للمرأة و المؤسسات الناشئة في مجال الفلاحة و التنمية الريفية، صرح السيد حمداني أن النساء حاملات المشاريع تساهمن بصفة هامة في تطوير الابتكار في مجال الفلاحة من خلال ممارسات عقلانية ومكيفة مع مختلف تحديات القطاع.

في هذا الصدد، أشار الوزير إلى أن القطاع الفلاحي يواجه تحديات عدة منها زيادة الانتاج و انتاجية الموارد و تحويلها الى منتوجات غذائية مع الحفاظ على البيئة موضحا أن "هذا لن يتأتى فقط بالنشاط التقليدي".


 إقرأ ايضا:  فلاحة: قاعدة بيانات رقمية لإحصاء الأراضي الفلاحية عبر التراب الوطني


وعشية احياء اليوم العالمي للمرأة، أوضح السيد حمداني أن "المرأة الريفية تمثل احد الاسس الهامة في مجال التنمية الريفية لاسيما فيما يخص حماية الموارد الطبيعية و حماية التراث الثقافي و المادي و تجسيد الأمن الغذائي".

إضافة الى ذلك، قال ان المرأة ولجت مختلف قطاعات الاستثمار مشيرا الى أن القطاع الفلاحي على سبيل المثال يستقطب أكثر فأكثر من المزارعات و المقاولات و صاحبات المؤسسات الناشئة بهدف الاستثمار في المجال الفلاحي و الريفي.

 

             = المرأة الريفية تمثل 64 بالمئة من مشاريع النساء الممولة =

 

ومن جهتها، أوضحت وزيرة التضامن و الاسرة و قضايا المرأة كوثر كريكو أن دائرتها الوزارية تعمل بالتنسيق المستمر مع مختلف القطاعات بهدف ترقية مكانة المرأة داخل المجتمع.

في هذا الصدد، صرحت الوزيرة تقول "سنواصل العمل بالتنسيق مع وزارة الفلاحة من أجل ترقية مكانة المرأة الريفية في اطار تجسيد البرنامج الوطني للقطاع بهدف تشجيع المرأة الريفية و المرأة الماكثة بالبيت على المساهمة في تطوير الاقتصاد الوطني".

من جهة أخرى، اوضحت السيدة كريكو ان "المرأة الريفية أحرزت تقدمًا كبيرًا، حيث تمكنت من تمثيل 64 بالمائة من النساء اللائي استفدن من تمويل الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر".

من جانبه، أشار الوزير المنتدب المكلف بالمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة، ياسين وليد، إلى أن الفلاحة تشكل قطاع ابتكار "بامتياز"، لا سيما بهدف زيادة الإنتاج والاستثمار مع تحسين الإنتاجية ومردودية الإنتاج، لا سيما في الجنوب.


إقرأ ايضا: عماري: ضرورة اعتماد التقنيات الذكية في الإنتاج لرفع تحدي الأمن الغذائي


وبالتالي أشار السيد وليد إلى أن دائرته الوزارية تدعم المؤسسات الناشئة، بما في ذلك في القطاع الفلاحي، من خلال تكييف النصوص التنظيمية وإنشاء صندوق استثماري مخصص لتمويل هذا النوع من المؤسسات بالإضافة إلى تدشين مسرّع للمؤسسات الناشئة في الجزائر العاصمة مؤخرا.

وشدد الوزير المنتدب المكلف بالمؤسسات المصغرة، نسيم ضيافات، الذي حضر هذا اللقاء، على أهمية القطاع الفلاحي في مجال المقاولاتية. وقال إن "الوكالة الوطنية لدعم و تنمية المقاولاتية" لديها "عشرات الآلاف" من المؤسسات النشطة في الفلاحة والتنمية الريفية.

بالإضافة إلى ذلك، أكد السيد ضيافات أن ما يقرب من 80 بالمائة من تمويلات الوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية يتم منحها للقطاع الفلاحي من خلال جميع شعبه.

من جهة أخرى، قام الوزراء الأربعة بزيارة عدد من أجنحة المؤسسات الناشئة في القطاع الفلاحي، التي أطلقتها نساء جئن من مختلف ولايات الوطن، و تنشطن بشكل خاص في تربية الحلزون (تلمسان) و إنتاج الأسمدة الطبيعية (تيزي وزو)، واستغلال التين الشوكي (سكيكدة) و زراعة العلف والشعير خارج تربة (سوق أهراس).

آخر تعديل على الأحد, 07 آذار/مارس 2021 17:41
فلاحة ذكية: التأكيد على أهمية إسهام ابتكار النساء المقاولات
  أدرج يـوم : الإثنين, 08 آذار/مارس 2021 13:00     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 112 مرة   شارك