Menu principal

Menu principal

صناعة بترولية: منظمة البلدان الافريقية المنتجة للطاقة تؤجل النظر في تأثيرات كوفيد-19 إلى اجتماع مقبل

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 09 فيفري 2021 17:05     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 0 مرات

الجزائر - ترأس وزير الطاقة عبد المجيد عطار اليوم الثلاثاء اجتماعا استثنائيا للمجلس الوزاري لمنظمة البلدان الإفريقية المنتجة للطاقة حيث تم الاتفاق خلاله على تأجيل النظر في دراسة تأثير وباء كورونا على الصناعة البترولية و الغازية.

وأوضح السيد عطار للصحافة عقب هذا الاجتماع الذي جرى عبر تقنية التناظر المرئي عن بعد أن "المجلس الوزاري لمنظمة البلدان الافريقية المنتجة للطاقة قرر عقد اجتماع ثان لم يتم تحديد تاريخه بعد، خلال اسبوع او اثنين، من أجل النظر في التقرير حول الدراسة التي سيتم انجازها حول تأثير وباء كورونا على الصناعة البترولية و الغازية للبلدان الافريقية المنتجة".

وأضاف الوزير ان المجلس الوزاري سيعكف اليوم على دراسة التقرير المحضر حول هذه الدراسة من قبل لجنة خاصة تم تعيينها منذ ستة اشهر و تتكون من 5 بلدان هي الجزائر و مصر و غينيا الاستوائية و نيجيريا.

أما البنود المرجعية و موضوع و مضمون الدراسة فقد تم تحديدها و ان التقرير المتعلق بها سيتم عرضه على المجلس الوزاري للمنظمة من اجل اتخاذ القرار وذلك في اطار متابعة و تجسيد لائحة المجلس الاخير الذي عقد في يونيو 2020.

كما اكد وزير الطاقة انه "على ضوء المعطيات الجديدة و بسبب الغموض الذي لا زال يلف نتائج وباء كورونا على البلدان الافريقية المنتجة للبترول تم الاتفاق على عقد اجتماع اخر من اجل اعطاء الوقت لبعض البلدان لتقديم اقتراحات".

وتابع السيد عطار يقول انه تقرر كذلك توسيع الدراسة و ان يتم انجازها بشكل مختلف مقارنة بما تم الاتفاق عليه في الاول.

وأضاف ان "الجزائر قد اقترحت ان يكون هناك مزيد من العلاقات و التعاون مع منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبيك) التي لها امانة تقنية تتوفر على امكانيات اكبر من حيث الخبرة و الكفاءات و التي انجزت عديد الدراسات حول الاقتصاد العالمي و البلدان النفطية لأوبيك و أوبيك+".

وأشار السيد عطار الى ان اقتراح الجزائر قد اخذ بعين الاعتبار بما ان غالبية بلدان منظمة البلدان الافريقية المنتجة للطاقة هم ايضا اعضاء في اوبيك.

للتذكير ان منظمة البلدان الافريقية المنتجة للطاقة التي تم انشاؤها في سنة 1987 تضم 18 بلدا افريقيا منتجا للنفط و يتعلق الامر بكل من الجزائر و انغولا و بنين و الكاميرون و الكونغو وجمهورية الكونغو الديموقراطية و كوت ديفوار ومصر و الغابون و غانا و غينيا الاستوائية و ليبيا و موريتانيا و النيجر و نيجيريا و جنوب افريقيا و السودان و تشاد.

وتهدف هذه المنظمة الحكومية التي يوجد مقرها ببرازافيل الى ترقية المبادرات المشتركة في مجال سياسة و استراتيجية التسيير في جميع مجالات الصناعة البترولية من اجل السماح للبلدان الاعضاء بالاستفادة من نشاطات استغلال البترول.

و تتولى الجزائر رئاسة المنظمة للسنة الجارية.

صناعة بترولية: منظمة البلدان الافريقية المنتجة للطاقة تؤجل النظر في تأثيرات كوفيد-19 إلى اجتماع مقبل
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 09 فيفري 2021 17:05     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 0 مرة   شارك