Menu principal

Menu principal

"سنعمل على محاربة البيروقراطية بأكثر قوة وحماس بعد الفاتح نوفمبر القادم"

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 27 تشرين1/أكتوير 2020 18:38     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 4 مرات

تيبازة - أكد وسيط الجمهورية, كريم يونس, يوم الثلاثاء من تيبازة أن الدولة ستعمل على محاربة البيروقراطية بأكثر قوة وحماس بعد الفاتح نوفمبر, موعد الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور.

وأوضح السيد يونس في معرض رده على انشغال مواطن على هامش زيارته لمقر مندوبية وسيط الجمهورية لتيبازة أن" محاربة البيروقراطية بعد الفاتح نوفمبر ستكون بأكثر قوة وحماس لبناء جزائر جديدة تسود فيها الحرية والعدالة والمساواة".

وقال السيد كريم يونس مسترسلا: "العمل يتطلب وقتا, لا يمكن محاربة كل أشكال البيروقراطية في يوم واحد, يجب مصارحة المواطنين والتحدث معهم بلغة الواقع ولا نكذب عليهم, لكن العزيمة متوفرة والدستور الجديد يسمح بمحاربة البيروقراطية بكل قوة وحماس".

وفي هذا السياق طلب من المواطنين التحدث بكل "أريحية" ورفع الانشغالات بكل "حرية وصراحة", لأن, كما قال, "الإرادة السياسية متوفرة بقوة يبقى فقط تجسيدها والمتابعة الميدانية."

وتمحورت الانشغالات التي طرحت عليه بمقر مندوبية وسيط الجمهورية بتيبازة, حول مجالات السكن والتشغيل والفلاحة والاستثمار وكذا مشاكل التواصل مع المسؤولين والاستقبال.

وفي هذا السياق, أكد السيد يونس أن جميع المشاكل المدونة في شكل عريضة شكوى يتم دراستها محليا ووطنيا إذا ما اقتضت الضرورة, مؤكدا أنه يحرص شخصيا على رفع المشاكل التي يتم حلها محليا إلى أعلى سلطات الوطن.

وبخصوص الاستثمار, قال وسيط الجمهورية مردفا: "حقيقة هناك بعض المشاكل موضوعية وجديرة بالطرح على غرار تلك التي تعترض تجسيد الاستثمار لدى عدد من البنوك وبعض الوزارات أين توجد بيروقراطية تعرقل تجسيد المشاريع الاستثمارية, لاسيما منها مشاريع الشباب".

وأكد في نفس الصدد أن هناك العديد من المشاكل العالقة منذ سنوات, مبرزا أن الهيئة التي يرأسها تعمل على تصحيح الأوضاع لصالح بعض المستثمرين الذين ظلوا يعانون منذ سنوات, وذلك بفضل تجاوب بعض الوزارات مع مصالحه.

وطمأن في نفس الوقت المواطنين أن الدولة عازمة على تصحيح جميع الأوضاع مؤكدا أن "الجزائر تتسع للجميع".

وبالمركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعاقين ذهنيا بالدواودة, أين إطلع وسيط الجمهورية على ظروف تمدرس هذه الفئة "الحساسة" مثلما وصفها, أكد السيد يونس على أن رئيس الجمهورية يولي اهتماما بالغا للشق الاجتماعي خاصة بالنسبة للفئات الهشة والفئات التي تتطلب عناية خاصة.

واستمتع بالمناسبة لانشغالات الطاقم الطبي والبيداغوجي والإداري قبل أن يختتم نشاطه بتقديم هدايا رمزية للاطفال.

"سنعمل على محاربة البيروقراطية بأكثر قوة وحماس بعد الفاتح نوفمبر القادم"
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 27 تشرين1/أكتوير 2020 18:38     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 4 مرة   شارك