Menu principal

Menu principal

نجامينا: ورشة لتعزيز قدرات الصحافيين في مجال مكافحة الخطاب الراديكالي يومي السبت والأحد

  أدرج يـوم : الجمعة, 29 تشرين2/نوفمبر 2019 18:44     الفئـة : دولــي     قراءة : 1 مرات

الجزائر - سيتم تنظيم ورشة تكوينية من اجل تعزيز قدرات الصحافيين و رجال الاعلام في مجال مكافحة الخطاب الراديكالي و الدعاية الارهابية، يومي 30 نوفمبر و 1 ديسمبر في العاصمة التشادية نجامينا، حسبما اعلن ايوم الاثنين بيان لوحدة الاتصال والتنسيق لدول الساحل الافريقي (UFL).

و ستشهد هذه الورشة التي ستكون اطارا لتبادل الخبرات و الممارسات الجيدة، مشاركة صحافيين يأتون من مختلف البلدان الافريقية و هي الجزائر و بوركينافاسو و ليبيا و مالي و موريتانيا و النيجر و نيجيريا و كوت ديفوار و غينيا و السنغال و البلد المستضيف التشاد.

وتمت الاشارة الى انه امام تهديد الارهاب العابر للحدود في منطقة الساحل الصحراوي و التطور الكبير لتكنولوجيات الاعلام مثل الانترنيت و شبكات التواصل الاجتماعي من اجل بث الدعاية الارهابية و الخطاب الراديكالي، و كذا الدور الهام الذي تلعبه وسائل الاعلام في مكافحة الارهاب و التطرف العنيف، فان هذه الورشة التي بادرت بها وحدة الاتصال والتنسيق لدول الساحل الافريقي، تعتبر فرصة "لتعزيز القدرات المهنية للصحافيين في معالجة و بث التاثيرات الامنية".

واعتبر المنظمون في أنه أمام التهديد الارهابي الذي يمس منطقة الساحل الصحراوي والتطور الكبير لتكنولوجيات الاعلام مثل الانترنيت و شبكات التواصل الاجتماعي من اجل بث الدعاية الارهابية والخطاب الراديكالي وكذا الدور الهام الذي تلعبه وسائل الاعلام في مكافحة الارهاب والتطرف العنيف، فان هذه الورشة التي بادرت بها وحدة الاتصال والتنسيق لدول الساحل الافريقي، تعتبر فرصة "لتعزيز القدرات المهنية للصحافيين في معالجة و بث التاثيرات الامنية".

وحسب وحدة الاتصال والتنسيق لدول الساحل الافريقي فان وسائل الاعلام تُستغل ايضا "من طرف الارهابيين خاصة وسائل الاعلام الاجتماعية والاتصالات المشفرة لبث دعايتهم (...) للافكار المتطرفة من اجل تغذية الكراهية و بالتالي استحداث توترات قصد زعزعة تناسق المجتمعات".

ومن اجل التصدي للاخطار الكبيرة التي تهدد البلدان و الشعوب الافريقية، اوضحت وحدة الاتصال والتنسيق لدول الساحل الافريقي ان "كل القطاعات معنية، بما ان الامر يتعلق بقضية عمومية و مشتركة تلزم جميع تشكيلات الدولة و المجتمع سواء كانت سياسية او عسكرية او امنية او دينية او تربوية او اجتماعية اعلامية او غيرها".

وستنظم الورشة في اطار، تنفيذ التوصيات المنبثقة عن ورشة "مساهمة وسائل الاعلام في الوقاية من التطرف العنيف و الارهاب و مكافحتهما: تعزيز قدرات الصحافيين ورجال الاعلام في معالجة المسائل الامنية" التي نظمت يومي 20 و 21 فبراير 2018 بنيامي (النيجر).

وستكون فرصة "لتبادل الممارسات الجيدة و ستمكن من تحسيس ممارسي الاعلام وتعزيز الدروس المتعلقة بالسلوك الجيد و بثها"، حسبما اضافه البيان.

ويوجد مقر وحدة الاتصال والتنسيق التي تأسست في 6 ابريل 2010 خلال اجتماع لرؤساء مصالح المخابرات و أمن بلدان الميدان، بالجزائر، وهي تنسق عمل مكافحة الارهاب و تقوم بحملة اعلامية ضد اضراره .

وجاء تأسيسها تطبيقا لتوصيات وزراء الشؤون الخارجية للبلدان السبعة المعنية بمسألة الارهاب في الساحل (الجزائر ، موريتانيا و النيجر و بوركينافاسو و ليبيا و مالي و التشاد).

نجامينا: ورشة لتعزيز قدرات الصحافيين في مجال مكافحة الخطاب الراديكالي يومي السبت والأحد
  أدرج يـوم : الجمعة, 29 تشرين2/نوفمبر 2019 18:44     الفئـة : دولــي     قراءة : 1 مرة   شارك