Menu principal

Menu principal

ألعاب متوسطية/جمباز: "حصيلة إيجابية تحسبا للمواعيد المقبلة"

  أدرج يـوم : الأربعاء, 29 جوان 2022 14:23     الفئـة : رياضــة

وهران - أكد المدير الفني الوطني للاتحادية الجزائرية للجمباز, رابح مكاشي, أن حصيلة "الخضر" بالألعاب المتوسطية-2022 جاءت "إيجابية", وذلك تحسبا لخوض "الاستحاقات المقبلة", اليوم الأربعاء, بمناسبة اختتام منافسات الجمباز بالقاعة متعددة الرياضات التابعة للمركب الأولمبي الجديد بوهران "ميلود هدفي".

وانتهت مغامرة المنتخب الجزائري (رجال وسيدات), أمس الثلاثاء, قبل يوم واحد من إسدال الستار على دورة الجمباز, بعدما احتل كل من المنتخبين الرجالي والنسوي الصف الأخير في منافسة حسب الفرق. كما احتل الثنائي حميدة جابر و فاطمة الزهراء بوخاتم, مراتب متأخرة في الترتيب العام للمسابقة العامة فردي.

ناهيك عن إصابة هلال متيجي, التي حرمته من المشاركة في نهائي مسابقة حسب الأجهزة في طاولة القفز, المبرمج اليوم الأربعاء, لحساب اختتام منافسات الجمباز (26-29 يونيو).

وفي هذا الصدد قال رابح مكاشي: "أعتقد أن حصيلة الجزائر إيجابية بالنظر إلى ظروف التحضير والمستوى العالي لدورة وهران-2022. نجحنا في تأهيل أربعة عناصر إلى نهائي المسابقة العامة فردي وهم: لهنا سالم و فاطمة الزهراء بوخاتم عند السيدات, و هلال متيجي و محمد عبد الجليل بورقيق, لكن للأسف ثلاثة منهم تعرضوا للإصابة التي حرمتهم من المشاركة".

واضطر الطاقم الفني الوطني بقيادة المدرب عبد المجيد حاجي, أمس الثلاثاء, لإشراك حميدة جابر مكان متيجي في نهائي المسابقة العامة بسبب إصابة هذا الأخير.

واشتكى التقني من هاجس الإصابات الذي لازم العناصر الوطنية أثناء الموعد المتوسطي, حيث حرمتهم من المشاركة في نهائي المسابقة العامة.

وقال: "للأسف الإصابات لعبت ضدنا خلال هذه الدورة, والأمّر أن متيجي سيهدر فرصة خوض نهائي مسابقة حسب الأجهزة المقرر غدا الأربعاء بداعي نفس الإصابة".

وأوضح التقني في هذا الصدد: "نجح متيجي في التأهل ضمن أفضل ثمانية من مجموع المقابلات إلى نهائي حسب الأجهزة في طاولة القفز. وهي نتيجة جيدة. للأسف أن لعنة الإصابات دفعته للانسحاب".

وتابع: "نفس الأمر بالنسبة لمحمد أمين يوسفي, الذي عُلقت عليه الآمال في جهاز حصان الحلق, غير أن إصابة في الكتف خلال التدريبات بوهران, أبعدته من المنافسة. هي هكذا حياة الجمبازي, لا تخلو من الإصابات".

وقبل انطلاق دورة وهران-2022 المتوسطية, أعلنت الاتحادية الجزائرية للجمباز لـوأج أن الفريق الوطني الرجالي الذي يطمح لبلوغ النهائي في مسابقة حسب الأجهزة بواسطة الثنائي يوسفي ومتيجي, وكذا بلوغ نهائي المسابقة العامة لبعض العناصر. أما عند منتخب السيدات فتم تسطير هدف تحقيق مشاركة مشرفة, بالنظر لقوة المنافسين في هذه الدورة.

وشارك الفريق الوطني الجزائري في العرس المتوسطي بمجموع 10 رياضيين, 5 لدى الرجال و مثلهم عند السيدات.

وبخصوص النقاط الإيجابية لهذه الدورة المتوسطية تحسبا للاستحقاقات القادمة, أفاد المدير الفني الوطني موعد وهران-2022 شكل "محطة تحضيرية هامة" للعناصر الوطنية التي تستعد للمشاركة في البطولة الإفريقية-2022 بمصر بداية من 7 يوليو.

وصرح قائلا: "من المتوقع أن نشارك في البطولة الإفريقية بنفس القائمة التي خاضت الألعاب المتوسطية أين سجلنا مؤشرات إيجابية تحسبا للموعد القاري".

وكشف رابح مكاشي أن الهيئة الفيدرالية سطرت هدف انتزاع المركز الثاني أو الثالث في منافسة حسب الفرق, خلال البطولة الإفريقية بمصر.

وشهدت النسخة الـ19 للألعاب المتوسطية تنافسا شرسا بين جمبازيين ذو مستوى عالمي, غرار مشاركة التركي فرحات اريكا, بطل أوروبا-2021 في العمودين المتوازيين وصاحب برونزية أولمبياد طوكيو-2021 لنفس الجهاز.

ألعاب متوسطية/جمباز: "حصيلة إيجابية تحسبا للمواعيد المقبلة"
  أدرج يـوم : الأربعاء, 29 جوان 2022 14:23     الفئـة : رياضــة   شارك