طباعة

"الاعتداء على صحفيين جزائريين بدوالا: "الملف تتابعه السلطات الجزائرية عن كثب

  أدرج يـوم : الخميس, 13 جانفي 2022 18:17     الفئـة : الجـزائـر
  •   شارك
"الاعتداء على صحفيين جزائريين بدوالا: "الملف تتابعه السلطات الجزائرية عن كثب

دوالا (الكاميرون) - أكد سفير الجزائر بالكاميرون، السيد بومدين ماحي، اليوم الخميس بان السلطات الجزائرية تتابع عن كثب، وبالتنسيق مع نظرائهم الكاميرونيين، قضية الاعتداء الذي استهدف مساء يوم الاحد الماضي بدوالا، ثلاثة صحفيين جزائريين من بينهم المبعوث الخاص لوأج، حضروا لتغطية فعاليات كاس افريقيا للامم 2021 (التي اجلت الى 2022) بالكاميرون (9 يناير - 6 فبراير).

وأوضح السفير خلال ندوة صحفية نشطها بدوالا، إلى جانب حاكم منطقة الساحل، صامويل ديودوني ايفاها ديبووا، "إننا على اتصال دائم مع السلطات المختصة لأشقائنا الكاميرونيين من اجل متابعة هذه المسالة عن كثب، سيما تحديد وتوقيف مرتكبي هذا العنف، و قد تم اجراء اتصالات مع وزارة العلاقات الخارجية بالكاميرون حيث اعرب الوزير مبيلا مبيلا، عن اسف حكومته بخصوص هذا الحادث المعزول، مشيرا الى ان بلاده قد اتخذت جميع التدابير من اجل ضمان امن مواطنينا المقيمين مؤقتا بالكاميرون في اطار كاس امم افريقيا 2021، وهي القضية التي تولي لها السلطات الجزائرية اهمية كبيرة".

تجدر الإشارة، إلى أن ممثلي الصحافة الوطنية الذين كلفوا بتغطية كاس امم افريقيا 2021، و يتعلق الامر بكل من (عيساني محمد واسماعيل محمد أمقران و ضحاك مهدي)، قد تعرضوا لاعتداء بمحاذاة فندقهم في مساء يوم الاحد الماضي و تم تجريدهم من بعض الاغراض الشخصية من بينها جواز سفر و ثلاثة هواتف نقالة، كما تم نقل احد الصحفيين الى المستشفى من اجل العلاج.

وأضاف السفير ان "الهدف من وراء تنظيم هذه الندوة الصحفية، بالتنسيق مع السلطات الكاميرونية، يتمثل بشكل اساسي في تسليط الضوء على هذا الحادث المؤسف والمعزول و التعبير عن وجهات النظر الجزائرية و الكاميرونية في هذا الخصوص وبمجرد ابلاغي بهذا الحادث، اتصلت بالسلطات المدنية و الامنية بدوالا من اجل التكفل الطبي بضحايا هذا الاعتداء و تقديم الدعم و الامن الضروريين للجزائيين المتواجدين بالفندق الذي وقع فيه الاعتداء".

قبل أن يشير الى ان "الحالة الصحية للصحفيين الذين تعرضوا للاعتداء قد تحسنت و لا تثير الانشغال حيث عاد جميعهم الى عملهم كصحفيين معتمدين لتغطية هذا الحدث الرياضي القاري الهام".

     

                        ==="ضمان امن الصحفيين و المناصرين الجزائريين"===

 

في هذا الصدد كشف المسؤول الاول عن ممثلية الدبلوماسية الجزائرية بياوندي، عن مضمون المبادلات بين وزير الشؤون الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج، السيد رمطان لعمامرة، ونظيره الكاميروني، لوجون مبيلا مبيلا، بخصوص هذا الاعتداء.

وأضاف قائلا انه "تم التأكيد خلال هذه المحادثات على ضرورة ضمان امن المناصرين و الصحفيين الجزائريين المتواجدين بالكاميرون الذين جاؤوا لمشاركة اخوانهم الكاميرونيين فرحة و حماس كاس امم افريقيا التي طالما انتظرها الشعبين الشقيقين، كما عبر السيد لعمامرة لشقيقه مبيلا مبيلا عن التضامن الثابت و الراسخ مع الكاميرون من اجل تنظيم هذه المنافسة في التاريخ المحدد و دعمها من اجل انجاح تنظيم هذه الدورة القارية".    

كما حرص السيد بومدين على "شكر نظيره الكاميروني للإجراءات و التدابير التي تم اتخاذها في الوقت المناسب و من اجل ضمان امن وسلامة مواطنينا (صحفيين معتدى عليهم)، و كذا الوفد الرسمي خلال هذه التظاهرة الكروية الافريقية".

وشدد السيد ماحي في هذا الصدد على ضرورة "تفادي بعض المناورات" التي تهدف الى استغلال اسم الجزائر للمساس بعلاقاتها مع الكاميرون.

وأضاف سفير الجزائر بالكاميرون انه "يجب تفادي بعض المناورات والتصريحات التي في غير محلها والتي تهدف الى المساس بالعلاقة التي تربط الجزائر بالكاميروني او محاولة استعمال اسم الجزائر لإثارة المشاكل مع اخواننا الكاميرونيين و ان الهدف يتمثل في التأكيد بوضوح اننا نعرب عن تضامننا التام و دعمنا كما دابنا على فعله قبل هذه المنافسة في الوقت الذي كانت فيه بعض الهيئات و البلدان تحاول الحيلولة دون تنظيم هذه المنافسة القارية في الكاميرون، و قد صرحت الجزائر بكل هيآتها، أننا ندعم الكاميرون لتنظيم هذه الدورة و ان البلد على استعداد لتنظيم هذا الحدث، أما اليوم فان الكاميرون بصدد إنجاح رهانه".

آخر تعديل على الخميس, 13 جانفي 2022 18:26
"الاعتداء على صحفيين جزائريين بدوالا: "الملف تتابعه السلطات الجزائرية عن كثب
  أدرج يـوم : الخميس, 13 جانفي 2022 18:17     الفئـة : الجـزائـر   شارك