Menu principal

Menu principal

الفريق الوطني لكرة القدم: 24 يوما بعد إقالة ماجر, الخضر لا زالوا بدون مدرب

  أدرج يـوم : الأربعاء, 18 تموز/يوليو 2018 16:50     الفئـة : رياضــة     قراءة : 364 مرات
الفريق الوطني لكرة القدم: 24 يوما بعد إقالة ماجر, الخضر لا زالوا بدون مدرب أرشيف

الجزائر- في الوقت الذي يقترب فيه الموعد الرسمي المقبل  للفريق الوطني الجزائري لكرة القدم المقرر في شهر سبتمبر المقبل, بخطوات  عملاقة, لا زال الخضر بدون مدرب, وذلك بعد 24 يوما على رحيل رابح ماجر, بينما ستشرع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في سباق ضد الساعة لتعيين الناخب الوطني  الجديد.

و رفض الناخب الوطني السابق البوسني وحيد  حليلوزيتش (2011-2014) الذي كان في  رأس قائمة المدربين التي حددتها الفاف, قبول عرض رئيس الهيئة الكروية, خير  الدين زطشي الذي وجد نفسه مرغما على اتباع وجهة أخرى  والمتعلقة بالفرنسي هرفي  رونار الناخب الوطني الحالي للمنتخب المغربي.

فبعد أيام عديدة من التأويلات و الاقاويل, خرج المدرب السابق لاتحاد الجزائر  (2011) عن صمته ليكذب الأنباء التي نصبته على راس العارضة الفنية الجزائرية.

 


اقرأ أيضا:       المنتخب الجزائري لكرة القدم: هرفي رونار لن يخلف رابح ماجر


 

وقد قام يوم امس الثلاثاء المدرب المتوج  مع منتخب زامبيا باللقب الإفريقي  لنسخة 2012  و منتخب كوت ديفوار عام 2016, بتوضيح الأمور على صفحته الرسمية  "تويتر" حيث كتب ما يلي:" هناك بعض الأشخاص تطرقوا لمستقبلي في الوسائل  الإعلامية مثيرين الشكوك لدى المغربيين , حتى و ان  من السابق لأوانه معرفة  مستقبلي. الشيء المؤكد هو أنه احتراما للمغرب و كل الشعب المغربي , لن أرحل  لأي بلد إفريقي آخر ".

ويأتي رفض رونار خلافة ماجر, ليؤكد بأن لا شيء انجز حتى الآن, في الوقت الذي  يؤكد فيه خير الدين زطشي بان الناخب الجديد سيعرف قبل نهاية شهر يوليو.

وكان المسؤول الأول على الكرة الجزائرية قد صرح خلال ندور صحفية أعقبت اختتام  اجتماع المكتب الفيديرالي السابق المنعقد يوم 24 يونيو الفارط قائلا:"علينا  إيجاد الشخص المناسب المتمثل في مدرب عاش في إفريقيا. هناك كأس العالم الجارية  حاليا بروسيا, وأظن أنه من الأجدر انتظار نهاية مونديال-2018 لضبط قائمة  التقنيين القادرين على تولي  مهمة تدريب الخضر".

و الآن, انتهت كأس العالم يوم الأحد الماضي, والفاف لا زالت تعاني في إيجاد  مدرب جديد. وإن اسمين من الثلاثة المقترحة سابقا, رفضا نهائيا عرض زطشي.

ولم يبق من القائمة سوى البرتغالي كارلوس كيروش الذي انتهى عقده مع الاتحاد  الإيراني بعد موندايل-2018. وحسب الصحافة المتخصصة, فإن المدرب الوطني السابق  لجنوب إفريقيا و البرتغال, البالغ من العمر (65 سنة) تبقى وجهة محتملة, اللهم  إن ظهر اسم آخر قد يكون "مفاجأة القائد".

وسيكون على خليفة رابح ماجر المقال بعد ثمانية أشهر فقط من العمل, تحضير  الخرجة الرسمية المقبلة للتشكيلة الوطنية في شهر سبتمبر المقبل ببانجول أمام  غامبيا لحساب اليوم الثاني (المجموعة الرابعة) لتصفيات كأس إفريقيا للأمم-2019  المقررة مرحلتها النهائية في الكاميرون.

آخر تعديل على الخميس, 19 تموز/يوليو 2018 09:52
الفريق الوطني لكرة القدم: 24 يوما بعد إقالة ماجر, الخضر لا زالوا بدون مدرب
  أدرج يـوم : الأربعاء, 18 تموز/يوليو 2018 16:50     الفئـة : رياضــة     قراءة : 364 مرة   شارك
Banniere interieur Article