Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

مركز الإيواء الاستعجالي دالي إبراهيم (العاصمة): التكفل ب 250 شخص بدون مأوى في أجواء رمضانية

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 28 نيسان/أبريل 2020 15:56     الفئـة : مجتمـــع     قراءة : 58 مرات
مركز الإيواء الاستعجالي دالي إبراهيم (العاصمة): التكفل ب 250 شخص بدون مأوى في أجواء رمضانية

الجزائر- يقوم مركز الإيواء الاستعجالي ببلدية دالي إبراهيم بالجزائر العاصمة منذ اليوم الأول من رمضان الكريم بالتكفل بأزيد من 250 شخص بدون مأوى ومتشرد ويوفر لهم ظروفا جيدة تراعي إجراءات الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد, حسبما علم يوم الثلاثاء عن مدير مكتب التضامن الاجتماعى لولاية الجزائر.

وأوضح العيشي محمد في تصريح ل/وأج أن القائمين على مركز الإيواء الاستعجالي بدالي إبراهيم يسهرون على التكفل بتوفير اجواء رمضانية والدفء العائلي للأشخاص بدون مأوى أين تم استقبال أكثر من 250 شخص من هؤلاء وذلك منذ الشروع في عملية نقلهم في إطار تطبيق الحجر الصحي وذلك بغية توفير الأجواء الخاصة بشهر رمضان.

وأشار ذات المصدر أن المقيمين بالمركز يتقاسمون مائدة الإفطار وفق شروط الحجر الصحي, إذ يتم مراعاة التباعد الاجتماعي واحترام المسافة والنظافة.

كما يتم العناية بحالات المقيمين ممن يعانون من الأمراض المزمنة وذلك من طرف أطباء المركز من خلال فحوصات طبية دورية في إطار التدابير المتخذة لرعاية والتكفل بهذه الفئة الهشة وتفادي إصابتهم بعدوى فيروس كوفيد 19, يضيف ذات المسؤول.

وأكد أن الوجبات التي يتم تقديمها طيلة شهر رمضان الكريم للمقيمين داخل المركز كاملة وصحية لا تختلف عن تلك التي تتناولها العائلات في بيوتها بما فيها المقبلات والطبق الرئيسي والعصير والفواكه إضافة إلى وجبة السحور وغيرها من المشروبات.


اقرأ أيضا:      كوفيد19: تكفل متواصل لحماية الأشخاص بدون مأوى بوهران ...


اكد المسؤول أنه رغم الوضع الصحي الاستثنائي الذي غير الكثير من حيوية أجواء السهرات الرمضانية التي كانت تميز هذه المراكز للتخفيف من وطأة البعد العائلي للمقيمين, تم توفير كافة الظروف الصحية والنفسية لرعاية هذه الفئة.

من جهة أخرى, أضاف السيد العيشي انه احتراما لمعايير الحجر الصحي ولتخفيف الضغط على مركز الإيواء الاستعجالي دالي إبراهيم تم توجيه 30 امرأة نحو دار الحسنة بالزغارة للتكفل بهم, كما تم توجيه عدد من فئة الرجال نحو مركزين تم استحداثهما تابعين لمديرية الشباب والرياضة على مستوى المركز الثقافي بالمدنية وبولوغين حيث يتم التكفل بهم لغاية انتهاء فترة الحجر الصحي والتأكد من عدم إصابتهم بعدوى فيروس كوفيد-19.

وأبرز ذات المصدر أن مكتب التضامن الاجتماعى لولاية الجزائر تابع لمصالح الولاية ويشرف على متابعة وتسيير عدد من المراكز الخاصة بإعانة المشردين وبدون مأوى والفئات الهشة التي توجد في وضعية صعبة إضافة إلى فئة الشباب المعرضين للخطر (العنف أو المدمنين على المخدرات).

آخر تعديل على الثلاثاء, 28 نيسان/أبريل 2020 16:07
مركز الإيواء الاستعجالي دالي إبراهيم (العاصمة): التكفل ب 250 شخص بدون مأوى في أجواء رمضانية
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 28 نيسان/أبريل 2020 15:56     الفئـة : مجتمـــع     قراءة : 58 مرة   شارك
Banniere interieur Article