Menu principal

Menu principal

حوادث المرور: وفاة 2.913 شخص وجرح 18.175 أخر خلال سنة 2017

  أدرج يـوم : الإثنين, 05 آذار/مارس 2018 16:08     الفئـة : مجتمـــع     قراءة : 185 مرات
حوادث المرور: وفاة 2.913 شخص وجرح 18.175 أخر خلال سنة 2017

الجزائر- خلفت حوادث المرور التي عاينتها وحدات الدرك الوطني خلال سنة 2017 ما لا يقل عن 2.913 حالة وفاة و 18.175 جريح، حسب حصيلة كشف عنها يوم الاثنين مدير الوحدات المشكلة بقيادة الدرك الوطني، العقيد محمد تريكي.

وأوضح ذات المسؤول خلال ندوة صحفية عرض خلالها حصيلة حوادث المرور ونشاط أمن الطرقات  لسنة 2017، أن عدد الحوادث التي عاينتها وحدات الدرك الوطني على مستوى اختصاصها الإقليمي بلغت 10.505 حادث مرور أفضى إلى وفاة 2.913 شخص وجرح 18.175 آخر، مشيرا إلى تسجيل انخفاض في عدد القتلى مقارنة بالسنة الماضية بنسبة 11،89 بالمائة وبنسبة 29،29 بالمائة فيما يتعلق بعدد الجرحى.

كما انخفض أيضا عدد حوادث المرور سنة 2017 بنسبة 27،21 بالمائة مقارنة بسنة 2016 حسب ذات المسؤول الذي أرجع الأمر إلى "التواجد المكثف لوحدات الدرك الوطني على مستوى الطرقات وتعزيز وسائلها التقنية على غرار الرادارات والمركبات المموهة لمجابهة سرعة السواق"، مشيرا إلى أن الهدف الذي سطرته قيادة الدرك الوطني هو الوصول إلى تخفيض نسبة الحوادث ب30 بالمائة.


اقرأ أيضا: حوادث المرور: وفاة 240 شخصا وإصابة 2633 آخرين بجروح خلال شهر يناير المنصرم


وتظهر الأرقام المقدمة أيضا أن المعدل اليومي للحوادث وعدد الضحايا قد سجل هو الآخر تراجعا، حيث بلغ 29 حادثا، 8 قتلى و50 جريحا مقابل 40 حادثا، 9 قتلى و70 جريحا خلال سنة 2016.

وأشار نفس المسؤول بالمناسبة إلى أن الحظيرة الوطنية للسيارات بلغت حسب آخر الإحصائيات 8.858.162 مركبة، مضيفا أن نسبة 4،48 بالمائة من حوادث المرور سببها حالة المركبات، بالإضافة إلى العامل البشري الذي يبقى السبب الرئيسي في حوادث المرور بنسبية 92،95 بالمائة بسبب السرعة المفرطة والتجاوز الخطير للسائقين.

وتتصدر الجزائر العاصمة الولايات من حيث عدد الحوادث، حيث تم تسجيل 759 حادث، تليها كل من البليدة وعين الدفلى ب 475 حادث، فيما تأتي ولاية المسيلة الاولى وطنيا من حيث عدد القتلى الذي بلغ 141 حالة، ثم ولاية سطيف ب 103 حالة وباتنة ب 99 حالة وفاة، فيما تم تسجيل 709 حادث مرور في الطريق السيار شرق-غرب و 559 آخر على الطريق الوطني رقم 1.

كما تشير الارقام أيضا إلى أن أزيد من 32 بالمائة من الحوادث تم تسجيلها بين شهري يونيو وأغسطس، أي في موسم الاصطياف.

وبخصوص الفئة العمرية المتورطة في الحوادث، أشار ذات المتحدث إلى أن 62،71 بالمائة من الحوادث تسبب فيها السائقون الذين تقل أعمارهم عن 40 سنة و 17 بالمائة من الشريحة الذين تتراوح أعمارهم مت بين 25 و 29 سنة، حسب نفس المسؤول الذي أشار إلى أن 98 بالمائة من مجموع السواق المتورطين في حوادث المرور من الذكور.

ويبقى الحائزون على رخصة السياقة لأقل من سنتين مسؤولين في حوادث المرور بنسبة 42،11 بالمائة، علما أن 10.470 سائق حائز على هذه الرخصة.

وفي سياق متصل، أكد مدير الوحدات المشكلة للدرك الوطني أن نسبة الغرامات المسددة جراء مخالفات السير بلغت 85،72 بالمائة، حيث تم تحصيل ما لا يقل عن 339 مليار سنتيم للخزينة العمومية، مشيرا إلى أنه تم خلال سنة 2017 سحب 1.600.000 رخصة سياقة معظمها نتيجة الإفراط في السرعة.

أما بالنسبة لموقع www.tariki.dz  فأكد ذات المسؤول أن 13 مليون مواطن زاروا الموقع وطلب 87 استفسارا عبره منذ دخوله حيز الخدمة في 19 يوليو 2016 إضافة إلى 100.000 تحميل لهذا التطبيق.

آخر تعديل على الإثنين, 05 آذار/مارس 2018 19:25

وسائط

قيادة الدرك الوطني : حصيلة حوادث المرور لسنة 2017 وأج
حوادث المرور: وفاة 2.913 شخص وجرح 18.175 أخر خلال سنة 2017
  أدرج يـوم : الإثنين, 05 آذار/مارس 2018 16:08     الفئـة : مجتمـــع     قراءة : 185 مرة   شارك
Banniere interieur Article