Menu principal

Menu principal

"ضرورة التعامل بصرامة مع المتسببين في رمي النفايات الطبية"

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 23 كانون2/يناير 2018 16:08     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا     قراءة : 314 مرات
"ضرورة التعامل بصرامة مع المتسببين في رمي النفايات الطبية"

معسكر- دعت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة فاطمة الزهراء زرواطي يوم الثلاثاء بولاية معسكر إلى التعامل بصرامة أكبر مع المتسببين في رمي النفايات الطبية و الأدوية منتهية الصلاحية في الطبيعة ووسط النفايات المنزلية.

وصرحت الوزيرة لدى زيارتها لمركز الردم التقني للنفايات ببلدية الكرط، أنه "ينبغي عدم التسامح مع المتسببين في رمي النفايات الطبية في الطبيعة وفي وسط النفايات المنزلية دون معالجتها أو حرقها على مستوى أجهزة حرق النفايات و التعامل معهم بصرامة و عدم الاكتفاء بتقديم التوجيهات والتحسيس بخطورة ما يفعلون".

وطلبت السيدة زرواطي من مديرية البيئة والطاقات المتجددة للولاية بغلق أي مرفق يقدم خدمات صحية وتسليط عقوبات مناسبة عليه، إذا ما ثبت تسببه في رمي نفايات طبية أو استشفائية أو أدوية منتهية الصلاحية في الطبيعة أو وسط النفايات المنزلية مثلما تم تسجيله في أحد المراكز الصحية ببلدية غريس بولاية معسكر.


اقرأ أيضا: المحكمة الادارية للجزائر العاصمة تقضي "بعدم شرعية" اضراب شبه الطبيين


كما حثت على تطوير عمليات فرز النفايات التي تتم على مستوى مراكز الردم التقني للنفايات، و زيادة كميات المواد المسترجعة لإعادة تدويرها خدمة للاقتصاد الوطني و حماية للبيئة.

وطالبت الوزيرة أيضا بإعداد بنك معطيات يشمل عمليات فرز النفايات واسترجاعها على مستوى كل مراكز ردم النفايات ووضعها تحت تصرف المتعاملين الاقتصاديين للتعرف على إمكانيات الاسترجاع لدى هذه المراكز و إمكانية التعاون معها في هذا المجال.

ومن جهة أخرى، ثمنت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة إطلاق ولاية معسكر لبرنامج خلال السنة الجارية يرمي إلى استفادة 541 عائلة مقيمة بمناطق ريفية على مستوى البلديات ال 47 من الربط بالكهرباء الريفية عن طريق الطاقة الشمسية بقيمة 170 مليون دج على أن تنتهي العملية أواخر سنة 2018.

وأضافت أن عملية ربط السكنات الريفية بالكهرباء الريفية عن طريق الطاقة الشمسية تدخل ضمن إستراتيجية الدولة لفك العزلة عن المناطق الريفية بأقل تكلفة ممكنة، وعبر طاقة نظيفة و متجددة و بصناعة محلية يتم تطويرها بشكل متواصل عبر زيادة نسبة الإدماج الوطني وتطوير البحث في هذا المجال عبر مركز البحث في الطاقات المتجددة بالجزائر العاصمة ومراكز البحوث الأخرى على مستوى جامعات الوطن.


اقرأ أيضا: الفحوصات الطبية عند الأخصائيين الخواص بوهران: خدمة بتسعيرة لا ترضي المرضى


ونبهت فاطمة الزهراء زرواطي عند معاينتها لحديقة "باستور" بوسط مدينة معسكر إلى ضرورة الاهتمام بالمساحات الخضراء و الحدائق و تكليف مؤسسات متخصصة بإعادة الاعتبار لها و تهيئتها لتعود إلى ممارسة وظيفتها البيئية والإجتماعية.

وقد عاينت الوزيرة خلال زيارتها لولاية معسكر مركز الردم التقني للنفايات ببلدية الكرط واطلعت به على مشروع مركز فرز النفايات الجاري إنجازه على مستوى هذه المنشأة و مشتلة نباتات الزينة بنفس المؤسسة والمنجزة في إطار تكليف مؤسسة تسيير مراكز الردم التقني للنفايات بتسيير مجموعة من المساحات الخضراء بالتعاقد مع عدد من بلديات الولاية.

كما زارت ببلدية مطمور مشروع إنجاز أرضية للتسميد عن طريق النفايات المنزلية في اطار التعاون بين الجزائر ومشروع التعاون الجزائري البلجيكي ومحطة تحويل النفايات المنزلية.

وبدار البيئة بمدينة معسكر أشرفت السيدة زرواطي على مراسم إمضاء اتفاقية بين مؤسسة تسيير مراكز الردم التقني للنفايات وبلديات المحمدية وسيق و تيغنيف و غريس تتكفل من خلالها المؤسسة المذكورة بتسيير مجموعة من الحدائق والمساحات الخضراء على مستوى هذه البلديات.

كما زارت أيضا معرضا يشمل أنشطة النوادي الخضراء بالولاية.

آخر تعديل على الأربعاء, 24 كانون2/يناير 2018 19:55
"ضرورة التعامل بصرامة مع المتسببين في رمي النفايات الطبية"
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 23 كانون2/يناير 2018 16:08     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا     قراءة : 314 مرة   شارك
Banniere interieur Article