Menu principal

Menu principal

أمن ولاية الجزائر: عناصر الشرطة يتقاسمون فرحة العيد مع مرضى مستشفى "ليغليسين" و"مصطفى باشا"

  أدرج يـوم : الخميس, 14 حزيران/يونيو 2018 15:35     الفئـة : جهـوي     قراءة : 15 مرات

الجزائر - نظمت مصالح أمن ولاية الجزائر، صبيحة اليوم الخميس بمناسبة عيد الفطر زيارة جوارية  للمرضى إلى مستشفى الأمن الوطني "ليغليسين" و المستشفى الجامعي "مصطفى باشا" بالجزائر العاصمة، تم خلالها تقديم هدايا للأطفال بهدف إدخال الفرحة والسرور الى قلوبهم، حسبما أفاد به المكلف بالإعلام الملازم الأول مولود إيبعزاتن.

وقام بهذه الزيارة إطارات الشرطة من مختلف الرتب عبر مستشفى الأمن الوطني "ليغليسين" و مصلحة أورام السرطان بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا، حيث وزعت هدايا رمزية على الأطفال فيما استفاد المرضى الكبار من عملية حلاقة أشرف عليها حلاقين تابعين لمصالح الأمن الولائي.

وتنظم هذه الزيارات استجابة لتوجيهات القيادة العامة للأمن الوطني "التي تحث على العمل الجواري و التضامني مع مختلف فئات المجتمع"، و قد تمت ترجمتها في  الأيام الأخيرة من شهر رمضان عبر مختلف مستشفيات قطاع الاختصاص، وفق الملازم الأول إيبعزاتن.

وطاف الوفد رفقة فوج بن عبد يونس للكشافة الإسلامية الجزائرية التابع لبلدية بوزريعة، عبر غرف المرضى وحاولوا من خلال الهدايا و الحديث معهم مواساتهم و  التخفيف عنهم عناء الإقامة بالمستشفى أيام عيد الفطر المبارك. وقد ثمنت العائلات هذه الالتفاتة "الانسانية"  التي باتوا ينتظرونها في مثل هذه  المناسبات التي تحتاج --حسبهم-- إلى "تآزر العائلات فيما بينها وبين  أفراد المجتمع الواحد". 

وأكد أحد الممرضين المختصين بمستشفى لغليسين، أن مصالح هذه الوحدة تبقى تشتغل على مدار أيام العيد حيث أن المرضى المقيمين بمصلحة طب الأطفال يعانون  من التهابات المعدة و الرئة و يحتاجون إلى عناية خاصة و توفير محيط نظيف بدنيا وغذائيا. 

في نفس السياق و في إطار مناسبة العيد، سطرت ذات المصالح الأمنية برنامجا  أمنيا شاملاي من أجل السهر على توفير الأمن و الحفاظ على السكينة العامة عبر  كافة تراب الولاية بحسب ذات المصدر.

أمن ولاية الجزائر: عناصر الشرطة يتقاسمون فرحة العيد مع مرضى مستشفى "ليغليسين" و"مصطفى باشا"
  أدرج يـوم : الخميس, 14 حزيران/يونيو 2018 15:35     الفئـة : جهـوي     قراءة : 15 مرة   شارك
Banniere interieur Article