Menu principal

Menu principal

بدوي يكشف عن رفع التجميد عن برنامج الكهرباء الفلاحية لولاية باتنة

  أدرج يـوم : الأحد, 22 نيسان/أبريل 2018 15:32     الفئـة : جهـوي     قراءة : 280 مرات
بدوي يكشف عن رفع التجميد عن برنامج الكهرباء الفلاحية لولاية باتنة

باتنة - كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية نور الدين بدوي يوم الأحد بباتنة عن رفع التجميد عن برنامج  الكهرباء الفلاحية لولاية باتنة.

وأوضح الوزير خلال تدشينه في اليوم الثاني والأخير من زيارة العمل و التفقد  إلى هذه الولاية محطة تصفية و معالجة المياه المستعملة ببلدية آريس التي تقدر  طاقتها الإجمالية بما يعادل 63 ألف نسمة بأن "رفع هذا التجميد جاء لمرافقة  فلاحي المنطقة وخلق ديناميكية على بساط الوادي الأبيض الذي يعبر عديد بلديات  دائرة آريس وتعزيز الأنشطة الفلاحية المعروفة بإنتاجها الوفير للتفاح".

وأضاف السيد بدوي بأن هذا البرنامج سيتم التكفل به في إطار صندوق التضامن  الخاص بالجماعات المحلية الذي هو أساسا صندوق موجه -كما قال- لفائدة المواطنين  والتنمية الجوارية وتحقيق الديناميكية التنموية و ذلك تنفيذا لتوجيهات رئيس  الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة.

وخص وزير الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية الولاية بمبلغ يقدر  بـ300 مليون دج لإنجاز توسعة محطة تصفية المياه المستعملة لمدينة آريس حيث  ستسمح هذه العملية بالرفع من طاقة الكميات الموجهة لسقي مساحات فلاحية بضفاف  الوادي الأبيض الذي عانى لسنوات من التلوث.

 


اقرأ أيضا:       حان الوقت ليكون الجانب الاقتصادي والاستثمار أولوية البلدية"


إثرها أشرف السيد بدوي بنفس المدينة على حفل تسليم رمزي لمفاتيح 566 سكنا ضمن  صيغتي الترقوي الحر و السكن الاجتماعي التساهمي مذكرا بالمناسبة بأن 4 ملايين  وحدة سكنية تم إنجازها عبر الوطن.

و أبرز بالمناسبة كذلك ضرورة المحافظة على كل المكاسب التي تحققت في البلاد  لحد الآن داعيا المواطن ليكون واعيا و يحافظ على الأمن والاستقرار والطمأنينة  التي تتمتع بها الجزائر.

وأشار الوزير الذي تلقى شروحات حول هذه الحصة السكنية التي تم إنجازها بأيادي  جزائرية ومواد بناء محلية بأن التفتح على الترقية العقارية الحرة سواء عمومية  أو خاصة سيساهم في تحقيق التوازن في هذا المجال و يعد ضروريا -كما قال- لتأطير  المدن و الأحياء الجديدة مبينا بأن الهدف الأساسي من كل هذه المشاريع السكنية  التي أقرها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة هو "خلق سوق عقارية وطنية  موجهة لكل فئات المجتمع" .

و قد استهل وزير الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية اليوم  الثاني والأخير من زيارته إلى ولاية باتنة بتدشين ببلدية تازولت مصنع للآجر  (150 منصب شغل) و وحدة لإنتاج السيراميك (425 منصب شغل) قبل أن يتفقد مشروع  إنجاز سوق جهوية للخضر والفواكه وهي مشاريع تجسدت ضمن الاستثمار الخاص.

و ببلدية إيشمول وضع السيد بدوي حجر الأساس لإنجاز وحدة للإنتاج المنجمي  تابعة للمؤسسة الوطنية للمنتجات المنجمية و ذلك بتمويل عمومي و ستمكن من  استحداث 400 منصب شغل قبل أن يتم تكريم رئيس الجمهورية من طرف أعيان الجهة .

وكان وزير الداخلية والجماعات المحلية و التهيئة العمرانية قد أدى واجب  العزاء لأسرة شهيد حادثة سقوط الطائرة العسكرية ببوفاريك الطيار الرائد رضا  فلوسي وذلك مساء أمس السبت و ذلك عقب تفقده وتدشينه لعديد المشاريع عبر عدد من  بلديات الولاية.

آخر تعديل على الإثنين, 23 نيسان/أبريل 2018 19:41
بدوي يكشف عن رفع التجميد عن برنامج الكهرباء الفلاحية لولاية باتنة
  أدرج يـوم : الأحد, 22 نيسان/أبريل 2018 15:32     الفئـة : جهـوي     قراءة : 280 مرة   شارك
Banniere interieur Article