Menu principal

Menu principal

اتخاذ كافة التدابير القانونية لضمان "السير العادي" لمصالح بلدية الظهرة بولاية الشلف (بدوي ) 

  أدرج يـوم : الخميس, 22 آذار/مارس 2018 17:17     الفئـة : جهـوي     قراءة : 127 مرات

الجزائر - أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، اليوم الخميس بالجزائر العاصمة أنه " تم اتخاذ كافة التدابير والاجراءات القانونية من أجل ضمان السير العادي " لمصالح بلدية الظهرة بولاية الشلف وكذا كل المرافق العمومية التابعة لها .

وقال السيد بدوي في رده على سؤال للنائب يوسف بكوش خلال أشغال جلسة علنية بالمجلس الشعبي الوطني ترأسها رئيس المجلس السعيد بوحجة يتعلق بعدم تمكن رئيس  بلدية الظهرة (الشلف) من ممارسة مهامه رغم تنصيبه في 6 نوفمبر الفارط أنه " في حال استمرار عدم التوافق بين المنتخبين المحليين للمجلس البلدي فانه طبقا للقانون المتعلق بالبلدية في مادته 100 يمكن للوالي ان يتخذ بالنسبة لبعض بلديات الولاية أو كلها ، إجراءات تهدف الى الحفاظ على الامن والسكينة والنظافة وديمومة المرفق العام عندما لا تقوم البلدية بذلك لاسيما التكفل بالعمليات المتعلقة بالخدمة العمومية والحالة المدنية وعليه كل التدابير القانونية والإجراءات اتخذت من اجل ضمان السير العادي لمصالح بلدية الظهرة  والمرافق العمومية التابعة لها خدمة لمصالح المواطن على مستوى البلدية التي تمثل الفضاء الأنسب للتكفل بالحاجيات الأساسية للمواطن "

وبعد ان أشار الى الانتخابات المحلية ل 23 نوفمبر الفارط عرفت " تنظيم محكم"  من خلال "توفير السلطات العمومية كل الإمكانيات وتمت العملية الانتخابية بكل مسؤولية وشفافية وفي جو من الهدوء" أوضح ان بلدية الظهرة عرفت خلال الحملة الانتخابية الأخيرة وبعد اعلان نتائج المحليات "بعض التوترات من طرف ممثلي الأحزاب السياسية مما أدى الى حدوث بعض المناوشات أدت الى اضرابات معزولة تم التكفل بها في حينها من طرف السلطات المحلية طبقا لقوانين الجمهورية " مبرزا  أن "البعض كان وراء ما يحدث وما حدث " بهذه البلدية. 

وبعد ان جدد التأكيد على أنه " تم تنصيب كل رؤساء البلديات" المنبثقين عن  محليات 23 نوفمبر الفارط ، أوضح الوزير أنه في اطار سعي السلطات المحلية  لبلدية الظهرة لبسط "السكينة والاستقرار اتصلت بكافة الأطراف الفاعلة ودعتهم لتغليب المصالح العامة على المصالح الخاصة وتم عقد عدة اجتماعات للتشاور  والتباحث حول الوضع القائم والتحسيس بضرورة التعقل وتجنب الاعمال التي من شانها تعقيد الأمور وزرع الفتنة " مؤكدا في نفس الاطار أن " التعامل مع  الأوضاع المماثلة لا يكون الا بالاحتكام الى قوانين الجمهورية".

وتعهد السيد بدوي ب" مواصلة العمل لعودة المياه الى مجراها الطبيعي" ببلدية الظهرة من خلال "استعمال كل الوسائل التي أقرتها قوانين الجمهورية " مشددا على  أن " حل هذا المشكل هو مسؤولية الجميع "عن طريق " الحوار ومرافقة السلطات المحلية من اجل تغليب مصالح المواطن على المصالح الخاصة".

وختم السيد بدوي رده بالتأكيد على ان " قوة القانون أقوى من كل الذين يحاولون عدم تطبيق قوانين الجمهورية".

 

اتخاذ كافة التدابير القانونية لضمان "السير العادي" لمصالح بلدية الظهرة بولاية الشلف (بدوي ) 
  أدرج يـوم : الخميس, 22 آذار/مارس 2018 17:17     الفئـة : جهـوي     قراءة : 127 مرة   شارك
Banniere interieur Article