Menu principal

Menu principal

مضاعفة الغلاف المالي للمخططات البلدية للتنمية الخاصة بمياه الشرب العام المقبل"

  أدرج يـوم : الأحد, 17 كانون1/ديسمبر 2017 18:27     الفئـة : جهـوي     قراءة : 153 مرات

المسيلة - أكد وزير الموارد المائية حسين نسيب يوم  الأحد بالمسيلة أنه بموجب قرار حكومي سيتم "مضاعفة الغلاف المالي للمخططات  البلدية للتنمية الموجهة لتمويل عمليات التزويد بمياه الشرب و تحسين الإطار

المعيشي للسكان العام المقبل (2018)" و ذلك مقارنة بما كان عليه الأمر في  السنوات الماضية.

وأوضح الوزير خلال اطلاعه على عملية نزع الطمي من سد القصب ببلدية المسيلة  وكذا على وضعية التموين بمياه الشرب بالولاية في إطار زيارة عمل و تفقد تدوم  يومين أنه قد تم تخصيص "100 مليار د.ج ضمن مجال المياه الصالحة للشرب و تحسين  الإطار المعيشي على المستوى الوطني".

وأعطى السيد نسيب في هذا السياق توجيهات لمسؤولي قطاع الموارد المائية  بالولاية تتضمن ضرورة ترتيب الأولويات في مجال التموين بمياه الشرب و ذلك قصد  التقليص --كما قال-- من العجز المسجل في هذا المجال عبر عديد بلديات ولاية  المسيلة.

وفي ذات السياق أيضا أشار الوزير إلى أن الدراسة الخاصة بالتحويلات المائية  الكبرى انطلاقا من جنوب البلاد نحو الهضاب العليا و التي كانت تقتصر فيما سبق  على التموين بمياه الشرب قد تم مؤخرا اتخاذ قرار يقضي "بتكييفها لتوسيعها  لتشمل مجال السقي الفلاحي أيضا".

وكان السيد نسيب قد تلقى شروحا وافية حول عملية نزع الطمي من سد القصب ببلدية  المسيلة حيث بلغت كمية الطمي المنزوع منه منذ العام 2014 إلى اليوم أزيد من 2  مليون متر مكعب  على أن يتم "عما قريب" --حسب تقنيي قطاع الموارد المائية  بالولاية-- بلوغ الصنبور الواقع بأعماق السد لكي يتم تصريف ما تبقى من الطمي  فيه.

وقد تلقى وزير الموارد المائية شروحا كذلك تتعلق بمحيط السقي الفلاحي لسد  القصب الذي تجري منذ عدة سنوات عملية إعادة تهيئته ليتمكن من سقي 4 آلاف هكتار  من المساحات الزراعية و هي المساحة التي كان يسقيها في بداية ستينيات القرن  الماضي.

وسيواصل السيد نسيب زيارته إلى ولاية المسيلة بمعاينة بئر عميقة ببلدية أولاد  منصور على أن يشرف يوم غد الاثنين على وضع حيز الخدمة لسد سوبلة ببلدية مقرة و  هو الإنجاز الذي يرتقب أن يسهم في تحسين التموين بمياه الشرب لفائدة سكان سبع  بلديات تقع شرق عاصمة الحضنة.

وببلدية بوسعادة سيشرف الوزير على وضع حيز الخدمة لبئر عميقة قبل أن يتوجه  إلى بلدية عين الحجل لإعطاء إشارة انطلاق مشروع تحويل المياه الصالحة للشرب  لمدينة بوسعادة انطلاقا من سد كدية أسردون الذي يقع بولاية البويرة المجاورة. 

كما سيعاين محطة تصفية المياه المستعملة ببلدية سيدي عيسى.

آخر تعديل على الأحد, 17 كانون1/ديسمبر 2017 19:15
مضاعفة الغلاف المالي للمخططات البلدية للتنمية الخاصة بمياه الشرب العام المقبل"
  أدرج يـوم : الأحد, 17 كانون1/ديسمبر 2017 18:27     الفئـة : جهـوي     قراءة : 153 مرة   شارك
Banniere interieur Article