Menu principal

Menu principal

برلمان جزر البليار يؤكد التزامه من اجل القضية الصحراوية

  أدرج يـوم : الجمعة, 18 أيار 2018 14:54     الفئـة : دولــي     قراءة : 113 مرات

مدريد - أكدت نائب رئيس الكتلة البرلمانية لجزر البليار (سلام وحرية في الصحراء) كونكسا اوبرادور اليوم الخميس أن القضية الصحراوية  يجب ان تشكل "أولوية سياسية لكل الأيام" مع تجديد التأكيد على التزام برلمان  جزر الباليار بالنضال من اجل احراز تقدم فيما يخص "تنظيم استفتاء لتقرير  المصير" في الصحراء الغربية.

وكانت البرلمانية الاشتراكية مرفوقة بوفد برلماني يقوده رئيس البرلمان  بالتسار بيكورنال قد قامت مؤخرا بزيارة إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين من اجل  المشاركة في احتفالات الذكرى ال45 لإنشاء الجبهة الشعبية لتحرير الساقية  الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو).

من جانبه صرح السيد بيكورنال ان الكتلة البرلمانية ستواصل العمل الى غاية  تحقيق الاستفتاء وإيجاد حل سياسي و سلمي مضيفا انه "لا يمكننا الهروب من  المسؤولية الملقاة على عاتقنا كمجموعة او كبلد" قبل ان يضيف ان الزيارة التي  تم القيام بها الى مخيمات اللاجئين الصحراويين كانت "تجربة ثرية" في حين أشارت  رئيسة جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي بجزر البليار روسيلو كاتالينا الى الالتزام  الكبير للكتلة البرلمانية بالقضية الصحراوية موضحة أن الأيام التي قضيناها في المخيمات مع اللاجئين كانت "مكثفة".

كما ذكرت نائب رئيس الكتلة كونكسا اوبرادور بالبيان المؤسساتي الذي تمت  المصادقة عليه يوم الثلاثاء الأخير في البرلمان من اجل مساندة المناضلة كلود مونجان اسفاري التي تشن اضرابا مفتوحا عن الطعام منذ ال18 ابريل بسبب عدم سماح  السلطات المغربية لها بزيارة زوجها المناضل الصحراوي نعامة اسفاري المسجون في  المغرب. و طالب نواب برلمان جزر البليار في ذلك البيان المؤسساتي ب"إطلاق سراح  السجناء السياسيين الصحراويين الذين يقضون أحكاما بالسجن بعد محاكمات غير  عادلة".

واضافت البرلمانية الاشتراكية ان "اسبانيا مطالبة بالتعبير عن تمسكها  بالديمقراطية في الصحراء الغربية" مؤكدة ان هذه القضية "بحاجة الى دعم سياسي  هام" و أن "الأحزاب التي حكمت اسبانيا كانت عاجزة عن القيام بخطوة الى الامام  تجاه تنظيم استفتاء لتقرير المصير".

 

برلمان جزر البليار يؤكد التزامه من اجل القضية الصحراوية
  أدرج يـوم : الجمعة, 18 أيار 2018 14:54     الفئـة : دولــي     قراءة : 113 مرة   شارك
Banniere interieur Article