Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

المواد البترولية: انخفاض كبير في الاستهلاك و تراجع رقم أعمال نفطال بـ 50 %

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 14 نيسان/أبريل 2020 19:04     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 782 مرات
المواد البترولية: انخفاض كبير في الاستهلاك و تراجع رقم أعمال نفطال بـ 50 %

الجزائر - أكد الثلاثاء مدير الاتصال بالشركة الوطنية لتسويق و توزيع المواد البترولية (نفطال) جمال شردود أن استهلاك المواد البترولية لاسيما الوقود سجل انخفاضا كبيرا منذ بداية الحجر الصحي بنسبة تقارب 50 % من رقم أعمال الشركة.

و أوضح السيد شردود لـ وأج أن هذا التراجع في الاستهلاك سُجل منذ بداية الحجر الصحي في منتصف شهر مارس بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19), مما قلص استهلاك جميع أنواع المواد البترولية بنسب تتراوح من 50 % إلى 80 %.     

و منذ تلك الفترة, تراجع بشدة الطلب على بنزين السيارات (عادي, ممتاز و دون رصاص) و وقود الديزل و سيرغاز (غاز البترول المميع) و كذا الوقود الموجه للطيران و البحرية و الزيوت و غاز البوتان و الزفت. 

و أشار السيد شردود إلى تراجع كبير بخصوص الحجم بالمقارنة مع الكميات المسوقة في يومين, الأول قبل الحجر الصحي أي يوم الخميس 13 فبراير 2020 و الثاني خلال الحجر الصحي أي الخميس 9 أبريل 2020.

كما انتقل استهلاك بنزين السيارات (عادي, ممتاز و دون رصاص) من 10.553 طن متري في 13 فبراير 2020 إلى 6.157 طن متري أي انخفاض بنسبة 42 %, حسب الأرقام التي قدمها نفس المسؤول.

و في نفس فترة المقارنة, انخفض الطلب على وقود الديزل من 29.984 طن متري إلى 16.955 طن متري أي تراجع بنسبة 43 % و سيرغاز من 2.197 طن متري إلى 1.259 طن متري أي 43 % في حين انتقلت الزيوت من 424 طن متري إلى 163 طن متري أي انخفاض بنسبة 61 %.

بخصوص الوقود الموجه للنقل الجوي, بلغ انخفاض الاستهلاك نسبة 87 % أي من 1.997 طن متري إلى 265 طن متري في حين وقود الديزل الموجه للبحرية انتقل من 228 طن متري إلى 47 طن متري أي تراجع بنسبة 79 %.

و بخصوص الوقود بنسبة قليلة من الكبريت المستعمل في البواخر, سجلت نفطال انخفاضا في طلب هذه المادة بنسبة 74 % أي تراجع من 582 طن متري إلى 150 طن متري من الكميات المسوقة. 

كما انخفض بيع الزفت و هي مادة تستعمل في مشاريع السكن و الأشغال العمومية, من 1.770 طن متري إلى 974 طن متري أي تراجع بنسبة 45 % في حين تراجعت مبيعات غاز البوتان (قارورات مكيفة) بنسبة 19 %.

و في رده على سؤال حول الخسائر الاقتصادية لنفطال نظرا لهذه الارقام, اوضح السيد شردود ان الخسائر التي سجلتها مؤسسته تقدر ب 50 بالمئة من رقم اعمالها, مضيفا ان هذا التراجع ادى الى رفع مستوى المخزون بنسبة 90 بالمئة فيما يخص غاز البترول المميع و 83 بالمئة فيما يخص كل انواع الوقود.

و في هذا الصدد, استبعد ذات المسؤول حصول اي ندرة للوقود رغم توقف النقل الدولي, مضيفا انه بفضل مستويات التخزين و عدد محطات التكرير المحلية التي تستمر في الانتاج فإن "الجزائر لن تكون بحاجة الى استيراد الوقود لفترة طويلة".

    

استمرار الوباء ادى الى زيادة التراجع

 

و من جهة اخرى, اكد السيد شردود ان استمرار وباء كورونا المستجد و الابقاءعلى تدابير الحجر الصحي التي اتخذتها السلطات العمومية بهدف الحد من انتشاره أدى الى تراجع الاستهلاك.

و علاوة على الحجر الصحي, ابرز نفس المسؤول ان تعليق نشاط وسائل النقل العمومية و الخاصة و توقيف حركة النقل الجوي و البحري العالمي ساهموا كذلك في تراجع استهلاك المنتجات النفطية.

و في هذا الصدد, اشار مدير الاتصال لمؤسسة نفطال الى ان انخفاض الكميات المسوقة خلال العشرة ايام الاولى من شهر ابريل (من 1 الى 11 ابريل) تقارب او تفوق احيانا الكمية المسجلة خلال شهر مارس (من 1 الى 31 مارس).

و أوضح ذات المسؤول ان كمية استهلاك وقود السيارات تراجع ب 106.703 طن (10 بالمئة) من 1 الى 31 مارس, في حين تراجعت الكمية ب 175.232 طن (44 بالمئة) خلال الفترة من 1 الى 11 ابريل.

كما عرف الطلب على مادة غاز البترول المميع نفس المنحى لأن مادة السيرغاز عرفت تراجعا ب 7.512 طن (11 بالمئة) خلال شهر مارس في حين قدر التراجع ب 11.668 طن (49 بالمئة) خلال العشرة ايام الاولى من شهر ابريل. و سجل الطلب على مادة غاز البوتان تراجعا ب 29.985 طن (20 بالمئة) خلال شهر مارس مقابل 8.172 طن (19 بالمئة) خلال القترة ما بين 1 الى 11 ابريل.

و بخصوص الوقود الموجه للنقل الجوي و البحري, سجل هذا الاخير تراجعا ب 30.732 طن خلال شهر مارس (36 بالمئة), في حين تراجعت كمية استهلاكهما بنسبة 67 بالمئة و 30 بالمئة على التوالي بالنسبة لكمية استهلاك النقل البحري و الجوي للفترة بين 1 و 11 ابريل.

و بالنسبة لمواد التشحيم, تم تسجيل تراجع ب 627 طن (11 بالمئة) مقابل 1.038 طن (52 بالمئة) خلال نفس قترة المقارنة, في حين انخفض الطلب على الزفت بنسبة 58 بالمئة خلال الفترة ما بين 1 الى 11 ابريل.

المواد البترولية: انخفاض كبير في الاستهلاك و تراجع رقم أعمال نفطال بـ 50 %
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 14 نيسان/أبريل 2020 19:04     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 782 مرة   شارك