Menu principal

Menu principal

التأكيد على دور الصناعة العسكرية في دعم الاقتصاد الوطني

  أدرج يـوم : الأربعاء, 14 آذار/مارس 2018 09:23     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 246 مرات
التأكيد على دور الصناعة العسكرية في دعم الاقتصاد الوطني صورة وأج

الجزائر- أجمع المشاركون في فعاليات اليوم البرلماني الذي نظم يوم الثلاثاء بمقر المجلس الشعبي الوطني حول الصناعة العسكرية في الجزائر على الدور المحوري الذي تلعبه هذه الأخيرة في تنمية و تعزيز الاقتصاد الوطني خاصة في الظروف الحالية التي تتميز بتراجع مداخيل المحروقات.

و ثمن السيد بوحجة في كلمته الافتتاحية لأشغال هذه التظاهرة "السياسة الحكيمة المنتهجة  الرامية إلى تأسيس صناعة عسكرية وطنية قوية ومتطورة، وهو التوجه الذي يعزز التنمية الاقتصادية ويجعل من الجزائر دولة مهابة الجانب وسيدة قرارها ومدعومة بثقة جيشها وشعبها".


اقرأ أيضا: أويحيى يدعو المؤسسات الجزائرية للمشاركة اكثر في تنويع الاقتصاد


و قال في هذا الإطار "إن تأسيس الصناعة العسكرية والمدنية في الجزائر نابع من تجسيد قيم نوفمبر وتكريس شعار الدولة القوية والآمنة الذي رفعه رئيس الجمهورية ضمن تعزيز مسار الأمن والاستقرار وتلبية الاحتياجات الدفاعية والإسهام في دعم النسيج الصناعي وما ينجر عنه من تقليص لفاتورة استيراد الأسلحة والمعدات العسكرية".

وأضاف السيد بوحجة أن هذه الصناعات العسكرية المحلية من شأنها أن توفر للدولة "احتياط العملة الصعبة لتلبية للاحتياجات الأساسية " و هو " ما يعكس الإستراتيجية التنموية و المستدامة و يعزز مسار الإصلاحات الشاملة التي تحرص البلاد على متابعة تنفيذها" .

كما عرج على فاعلية الشراكة المبرمة مع الدول الشقيقة والصديقة في مجال التصنيع العسكري والمدني وهي "الشراكة التي تسمح باكتساب التكنوجيات الدقيقة والخبرة والمعرفة لتطوير قدرات الجيش الوطني الشعبي و إمكاناته المادية  والبشرية لمواجهة التحديات الراهنة والمستقبلية" .

من جهة أخرى، ابرز السيد بوحجة منجزات الجيش الوطني الشعبي،  سيما "التطور و العصرنة والاحترافية التي تعرفها المؤسسة العسكرية تطبيقا لتوجيهات رئيس الجمهورية لجعله من أقوى الجيوش تسليحا وتنظيما وجاهزية ليكون على الدوام قلعة حصينة للشعب و الوطن ضد كل أشكال التهديدات التي ما فتئت تزداد يوما بعد يوم".

وقال السيد بوحجة ان "جيشنا يولي اهمية بالغة لاكتساب العلم والمعرفة وتوظيفهما للارتقاء بأدائه وتطوير قدراته في الابتكار والعناية بمواكبة حركية التطور العلمي والتكنولوجي."


اقرأ أيضا: وزارة الدفاع الوطني تعرض منتجاتها بالعاصمة المالية بماكو


من جانبه اكد وزير العلاقات مع البرلمان ي الطاهر خاوة على اهمية الصناعة العسكرية في المنظومة الاقتصادية بشكل عام، مؤكدا أن الجزائر قطعت اشواطا هامة في قطاع الصناعة بهدف التخلص من التبعية للاستيراد .

و أشار في هذا الصدد إلى ان الاهتمام بالصناعة العسكرية هو تكملة  للصناعة الوطنية  معتبرا دور الجيش الشعبي الوطني ليس فقط الدفاع عن الحدود الوطنية بل أيضا في  الاسهام بدفع وتيرة الاقتصاد الوطني في شتى المجالات.

أما مدير الصناعات العسكرية بوزارة الدفاع الوطنيي اللواء رشيد شواكي فقد اكد في كلمته ان "الصناعات العسكرية جزء لا يتجزأ من النسيج الصناعي الوطني" مضيفا ان الاندماج في النسيج الصناعي الوطني تم الشروع فيه  منذ 2012  من خلال شراكات بين مؤسسات عسكرية اقتصادية و مؤسسات وطنية.

و حسب ذات المسؤول فان تطوير الشراكة مع القطاع الصناعي الوطني سمح ببعث عدة مؤسسات وطنية كانت على وشك الافلاس و الغلق كمؤسسة الاحذية بسيدي بلعباس و مؤسسة النسيج و مؤسسات اخرى تنشط في عدة مجالات.


اقرأ أيضا: الصناعة العسكرية : تسليم 771 مركبة متعددة الاستخدام من علامة "مرسيدس بنز"


من جانبه، أكد اللواء بوعلام ماضي مدير الاتصال و التوجيه بوزارة الدفاع الوطني على تبني الوزارة إستراتيجية اتصال تفاعلية من خلال إبراز مجهودات  الجيش الشعبي الوطني للرأي العام الوطني و مهامه في  حماية الحدود و ذلك من خلال  الابواب المفتوحة و الزيارات الميدانية الموجهة .

و ابرز المقدم حدوش بن يحي في مداخلته بعنوان " الجانب الاقتصادي للصناعات العسكرية" أهمية الدور الاقتصادي للصناعات العسكرية، حيث أن حجم الاستثمار  الأجنبي المباشر في القطاع العسكري بلغ حاليا 1 مليار دولار .

و من جهته، أكد العقيد قروي في مداخلته بعنوان " أهمية صناعات الدفاع" على أهمية قطاع الصناعات العسكرية في تلبية جميع احتياجات السوق الوطنية من الشاحنات والسيارات و الحافلات، مضيفا ان تطلعات القطاع في 2019 تتمثل في "بلوغ  رقم اعمال100 مليار دينار و استحداث  30 الف منصب شغل  و الرفع من عدد الشركات الصناعية عبر الوطن إلى 10 شركات  و 12 شركة ذات أسهم و 40 مصنعا".

تجدر الإشارة إلى أن اليوم البرلماني عرف تكريم إطارات من وزارة الدفاع الوطني من طرف المجلس الشعبي الوطني.

آخر تعديل على الأربعاء, 14 آذار/مارس 2018 17:51
التأكيد على دور الصناعة العسكرية في دعم الاقتصاد الوطني
  أدرج يـوم : الأربعاء, 14 آذار/مارس 2018 09:23     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 246 مرة   شارك