Menu principal

Menu principal

الخطوط الجوية الجزائرية: إجراءات إدارية ضد الأشخاص المحرضين على الإضراب

  أدرج يـوم : الخميس, 25 كانون2/يناير 2018 18:55     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 241 مرات
الخطوط الجوية الجزائرية: إجراءات إدارية ضد الأشخاص المحرضين على الإضراب

الجزائر- اتخذت شركة الخطوط الجوية الجزائرية "إجراءات إدارية" ضد سبعة أشخاص قاموا بالتحريض على إضراب مستخدمي الملاحة التجارية الاثنين الماضي، حسبما أفاد به يوم الخميس لوأج مدير قسم الشؤون العامة للشركة، رضا طوبال صغير.

و أوضح المسؤول بأنه "تبعا للإضراب الذي شرع فيه يوم 22 يناير 2018 والذي فصلت العدالة بعدم شرعيته، قامت الخطوط الجوية الجزائرية باتخاذ إجراءات إدارية وفقا للتنظيم المعمول به".

و"تمس هذه الإجراءات الأشخاص الذين حرضوا على هذا الإضراب والذي يبلغ عددهم سبعة"، يضيف المدير، مؤكدا في هذا الإطار بأن الجوية الجزائرية قامت "بتعليق علاقة العمل لهؤلاء الأشخاص السبعة في انتظار الحكم القضائي".

يذكر بأن مجلس قضاء الجزائر -محكمة الدار البيضاء- كانت فصلت الاثنين الماضي ب"عدم شرعية" إضراب مستخدمي الملاحة التجارية بشركة الخطوط الجوية الجزائرية.


اقرأ أيضا: مجلس قضاء الجزائر: عدم شرعية اضراب مستخدمو الملاحة التجارية بشركة الخطوط  الجوية الجزائرية   


وأصدرت المحكمة حكما غيابيا يلزم المستخدمين المضربين بعدم عرقلة مصالح المؤسسة.

وجاء هذا الحكم تبعا للدعوى التي رفعتها إدارة الشركة لدى محكمة الدار البيضاء المختصة إقليميا.

و كان مستخدمو الملاحة التجارية بالخطوط الجوية الجزائرية أعلنوا دخلوهم في إضراب دون إشعار رافعين العديد من المطالب من بينها مراجعة شبكة الأجور.

وبسبب هذه الحركة، تم تأخير العديد من الرحلات الجوية الدولية والوطنية للخطوط الجوية الجزائرية.

وكان المدير التجاري للشركة، زهير هواوي، صرح الثلاثاء الماضي في حصة بالإذاعة الوطنية بأن التوازن المالي للشركة "هش" بالنظر لأعباء المؤسسة المتعلقة أساسا بالرواتب التي تمثل ما بين 18 و 20 بالمائة  من إجمالي الأعباء، فضلا عن تكاليف الاستغلال المتعلقة بالصيانة والوقود.


اقرأ أيضا: الخطوط الجوية الجزائرية: توازن الشركة المالي "هش"


وفي رده على سؤال حول الإضراب الذي قام به مستخدمو الملاحة التجارية يوم الاثنين للمطالبة بزيادات في الأجور، ذكر المسؤول بالاتفاق الذي  ينص على هذه الزيادة في الأجور والذي أبرم مع المستخدمين قبل عامي غير أن هذا الاتفاق تم تجميده من دون التراجع عنه.

وعن إمكانية مراجعة  الرواتب، أكد  السيد هواوي بأن هذا المطلب لا يمكن تحقيقه في السياق الحالي بسبب التوازنات المالية الهشة للشركة.

وحسب تصريحات المدير للإذاعة، فإن الخطوط الجوية الجزائرية "ليست قادرة على تلبية هذه الزيادات في الأجور على حساب توازنها المالي" وأن الشركة في وضع "صعب" بحيث لا يمكن لها ضمان هذه الزيادات.

و أكد السيد هواوي في ذات السياق أنه وبمجرد تحسن الوضع المالي، فإن الشركة ستتكفل بمطالب المستخدمين المالية.

وتم فعليا إبلاغ مستخدمي الخطوط الجوية الجزائرية البالغ عددهم 9.000 مستخدمي بما فيهم عمال الملاحة الجوية، بالعوائق المالية التي تواجهها مؤسستهم، يضيف نفس المتحدث.

آخر تعديل على الخميس, 25 كانون2/يناير 2018 19:06
الخطوط الجوية الجزائرية: إجراءات إدارية ضد الأشخاص المحرضين على الإضراب
  أدرج يـوم : الخميس, 25 كانون2/يناير 2018 18:55     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 241 مرة   شارك