Menu principal

Menu principal

مشروع قانون المالية 2018 يراهن على صرف الدينار ب115 دينار للدولار الواحد 

  أدرج يـوم : الجمعة, 20 تشرين1/أكتوير 2017 08:47     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 331 مرات
مشروع قانون المالية 2018 يراهن على صرف الدينار ب115 دينار للدولار الواحد  صورة وأج

الجزائر- أشار وزير المالية عبد الرحمان راوية يوم  الخميس بالجزائر العاصمة إلى أن مشروع قانون المالية 2018 يراهن على صرف  الدينار مقابل الدولار ب115 دينار للدولار الواحد كحد اقصى خلال مدة ثلاث سنوات.

 

 "الدينار بخير على مستوى بنك الجزائري من الضروري  المحافظة على عملتنا الوطنية (...)" (راوية)

 

و أكد وزير المالية قائلا: "الدينار بخير على مستوى بنك الجزائري من الضروري  المحافظة على عملتنا الوطنية (...) اطمئنكم بان المشروع قانون المالية 2018  يراهن على صرف الدينار مقابل الدولار ب115 دينار للدولار الواحد كحد اقصى خلال  مدة ثلاث سنوات أي إلى غاية سنة 20

 


اقرأ أيضا:     تجارة خارجية: النظام الخاص بتغطية خطر الصرف ينشر في الجريدة الرسمية


 

و أجاب الوزير على انشغالات المقاولين بخصوص قيمة الدينار مقابل العملات الصعبة خلال النقاشات مع المقاولين التي نظمت في إطار الطبعة الثالثة لجامعة  منتدى رؤساء المؤسسات في الشطر المخصص للصيرفة الاسلامية و أسواق رؤوس الأموال و الجباية.

 


اقرأ أيضا:     الخزينة العمومية: تقلص كبير في العجز خلال الخمس أشهر الأولى لـ 2017


 

و طمأن السيد راوية في هذا السياق "الثقة موجودة الحكومة تثق في المؤسسات و  هذه الأخيرة يجب عليها ان تثق في الحكومة. نعمل سويا من أجل صالح البلد".

كما صرح الوزير للصحافة على هامش أشغال جامعة المنتدى ان القيمة التي استند عليها مشروع قانون المالية 2018 تعطي للمتعاملين الاقتصاديين هامش مناورة  للقيام بالحسابات المتعلقة بنشاطاتهم خاصة استيراد المواد الأولية يسمح لهم  بالمساهمة في النمو الاقتصادي الوطني.

و أكد الوزير خلال نفس المناقشات للمقاولين أن مصالح وزارته ستعكف على بعض  الصعوبات المطروحة لا سيما تلك المتعلقة بتسهيل المعاملات البنكية في  الاستيراد و التطبيق الأنسب و الفعال لأحكام قانون الصفقات العمومية الذي يخص  منح هامش أفضلية بنسبة 25% للشركات الوطنية في إطار منح الصفقات الدولية.

وأشار الوزير في هذا الصدد إلى نقص الاجراءات التي عادة ما تكون غائبة أو  بطيئة بشكل غير مقبول مؤكدا أنه لا علاقة للأمر بالتشريع  كما دعا السيد  راوية إلى ضرورة "تنفيذ كل الاعمال بصورة تبسيطية".

 


اقرأ أيضا:    تخفيض الإحتياطي الإجباري للبنوك سمح بتحرير 707 مليار دينار


 

===ضرورة توسيع الوعاء الجبائي وتعزيز التحصيل===

 

 "ضروريا تجنيد كل  الموارد الجبائية عن طريق توسيع الوعاء الجبائي "

 

وخلال تطرقه إلى المسألة الجبائية أوضح الوزير أنه أضحى "ضروريا تجنيد كل  الموارد الجبائية عن طريق توسيع الوعاء الجبائي " من أجل تحسين المداخيل  وبالتالي الموارد المالية للبلد كما يضاف إلى ذلك متابعة صارمة لتحصيل بعض  الضرائب والرسوم.

 


اقرأ أيضا:     الدولة ستخوض معركة لتقليص الواردات


 

وحسب السيد راوية "فإنه من الضروري وجود مجهود جماعي من أجل تحسين التحصيل  والجباية العادية بتعويضها بتلك المتأتية من المحروقات" موضحا أن "نتائج  التحصيل الجبائي ملموسة كونها تشكل حصة هامة من ميزانية الدولة ليس فقط خلال  سنة 2016  حيث سجلت 64% بل في سنة 2017 كذلك كما اننا ننتظر تحصيلا جيدا عام  2018".

 


اقرأ أيضا:    مجلس الأمة : القطاع المالي مطالب باستحداث ديناميكية جديدة لتحصيل المخلفات الجبائية 


وأضاف وزير المالية أن هذه المداخيل الجبائية تشهد تطورا شاملا بنسبة 2ر9% مع  تسجيل معدل انجاز مقدر ب 121% مقارنة بأهداف قانون المالية لعام 2016. 

وعلى الرغم "من ان مردود بعض الضرائب والرسوم دون توقعاتنا فإنها تستدعي  إعادة توزان" يقول الوزير.

 


اقرأ أيضا:      أويحيى: 2500 مليار دينار قيمة الجباية الحقيقية غير المحصلة


 

 

آخر تعديل على الجمعة, 20 تشرين1/أكتوير 2017 19:01
مشروع قانون المالية 2018 يراهن على صرف الدينار ب115 دينار للدولار الواحد 
  أدرج يـوم : الجمعة, 20 تشرين1/أكتوير 2017 08:47     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 331 مرة   شارك