Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

مهرجان الجزائر الثقافي الدولي العاشر للموسيقى السيمفونية: موسيقيو روسيا وسوريا يبهرون الجمهور العاصمي

  أدرج يـوم : الإثنين, 15 تشرين1/أكتوير 2018 12:13     الفئـة : ثقــافــة     قراءة : 7 مرات
صورة وأج صورة وأج

الجزائر - حضيت العروض الموسيقية التي قدمها أمس الأحد  موسيقيو سوريا وروسيا بإعجاب كبير من الجمهور العاصمي الذي حضر بكثافة إلى  أوبرا الجزائر" بوعلام بسايح" في ثاني أيام مهرجان الجزائر الثقافي الدولي  العاشر للموسيقى السيمفونية.

وعرفت الطبعة الـ10 للمهرجان -التي افتتحت فعالياتها أول أمس السبت- إحدى  أجمل أمسياتها بحضور مجموعتين موسيقيتين من سان بطرسبرغ (روسبا) ودمشق أبهرتا  الجمهور الكبير الذي غصت به أوبرا "بوعلام بسايح" والذي استمتع على مدار أكثر  من ساعة ونصف من الزمن بباقة مميزة من الوصلات الكلاسيكية الغربية منها  والشرقية.

وكانت بداية السهرة مع مجموعة موسيقية من سوريا بقيادة المايسترو ميساك  باغبودريان أمتعت الحاضرين بمجموعة من المقطوعات الموسيقية والغنائية التي برز  فيها خصوصا مسلم رحال وعزفه الرائع على الناي والسوبرانو الشابة كريستينا  إسحاق التي أمتعت الجمهور بأدائها لموسيقى أوبرا الموسيقار الإيطالي جياكومو  بوتشيني "جياني شيشي" وأبيريت النمساوي يوهان ستراوس الإبن "الخفاش" وكذا  بأغنية "يا زهرة في خيالي" للمطرب المصري ذي الأصول السورية فريد الأطرش  لتختتم المجموعة حفلها بأداء رائع لموسيقى "يا الرايح وين مسافر" تكريما لفقيد  الأغنية الجزائرية رشيد طه الذي وافته المنية مؤخرا.

وقال المايسترو باغبودريان أن مجموعته الموسيقية "جمعت في عرضها بين الألوان  الشرقية والغربية ولكن بلغة واحدة هي لغة الموسيقى" مضيفا من جهة أخرى أن هذا  المهرجان هو بمثابة "ملتقى دولي للموسيقيين من جميع أنحاء العالم ليقدموا أحسن  ما عندهم".

وأعربت من جهتها كريستينا إسحاق عن "سعادتها الكبيرة"  بالمشاركة في هذا المهرجان وأدائها أمام جمهور "ذواق ورائع" معتبرة أن  الموسيقى بالنسبة لها هي بمثابة "ملجأ سلام داخلي في عالم غاب عنه السلام".

 


اقرأ أيضا:      عرض حفل موسيقي سمفوني "بين الشرق و الغرب" بالجزائر العاصمة


 

وكان الجزء الثاني من الحفل مع الجوق الروسي "سيفيرنيا فينيتسيا"  (بندقية الشمال) القادم من عاصمة الفن والثقافة في روسيا سان بطرسبرغ والذي  أبهر الحضور بمجموعة من الوصلات التي برز فيها خصوصا عازف الكمان فيليب ساولين  وعازف التشيلو إيليا إسماييلوف.

وتحت قيادة المايسترو إدوارد تومشا أدى موسيقيو الجوق الروسي -الذين تحضر  بلادهم كضيف شرف خلال هذه الطبعة- العديد من المقطوعات الموسيقية لأبرز عباقرة  الفن الكلاسيكي في العالم الغربي على غرار الموسيقار النمساوي أماديوس موزار  والألمانيان يوهان سيبستيان باخ ويوهان برامز والروسيان بيوتر تشايكوفسكي  ودميتري شوستاكوفيتش بالإضافة إلى الأرجنتيني أستور بيادزولا.

ويعد جوق "سيفيرنيا فينيتسيا" أحد أهم المجموعات الموسيقية في سان بطرسبرغ  حيث تأسس في 2013 من طرف مجموعة من الموسيقيين والمؤدين الروس الشباب ونشط  حفلاته بالعديد من بلدان العالم.

وقال إدوارد تومشا أن اختيار  روسيا كضيف شرف لهذه الطبعة من المهرجان التي تحتفي بمرور عشر سنوات على  انطلاقته هو "شرف كبير" له ولفرقته الموسيقية مضيفا أن حضور الفرق الروسية  لهذا المهرجان منذ عدة سنوات دليل على "علاقات الصداقة والتعاون" بين روسيا  والجزائر من جهة وبين العالم الموسيقي والثقافي لمدينتي سان بطرسبرغ والجزائر  العاصمة من جهة أخرى.

ويشارك 14 بلد في الطبعة الـ10 لمهرجان الجزائر  الثقافي الدولي للموسيقى السيمفونية -التي تتواصل فعالياتها إلى غاية 19 من  أكتوبر الجاري.

وسيكون جمهور أوبرا الجزائر "بوعلام بسايح" أمسية اليوم الاثنين على موعد مع  فرق موسيقية من إسبانيا وكوريا الجنوبية وأوكرانيا.

آخر تعديل على الإثنين, 15 تشرين1/أكتوير 2018 12:24
مهرجان الجزائر الثقافي الدولي العاشر للموسيقى السيمفونية: موسيقيو روسيا وسوريا يبهرون الجمهور العاصمي
  أدرج يـوم : الإثنين, 15 تشرين1/أكتوير 2018 12:13     الفئـة : ثقــافــة     قراءة : 7 مرة   شارك
Banniere interieur Article