Menu principal

Menu principal

واشنطن  - أكد مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الخميس تعيين  السيد جون ديروشر سفيرا للولايات المتحدة في الجزائر خلفا للسيدة جوهان  بولاشيك.

ووافق مجلس الشيوخ الأمريكي على زهاء 65 تعيينا موازاة مع تعيين  ديروشر.

وأكد السفير الجديد أمام لجنة الشؤون الخارجية للغرفة العليا  للبرلمان الأمريكي أن العلاقات بين البلدين تعززت خلال السنوات الأخيرة و  "توسعت أكثر".

وذكر السيد ديروشر ثلاثة محاور رئيسية من برنامجه الخاص بالجزائر.  ويتعلق الأمر بتعزيز التعاون الأمني وتطوير التجارة و الاستثمار و العمل مع  نظرائه الجزائريين.

كما ذكر الدبلوماسي الأمريكي بأن الجزائر و واشنطن عقدا خلال السنوات  الأخيرة مشاورات على المستوى الرفيع بمشاركة مؤسسات البلدين  مشيرا إلى مختلف  دورات الحوار الاستراتيجي و العسكري التي نظمت.

وصرح المسؤول الأمريكي أن "ذلك يدل على القيمة التي يوليها البلدين  لشراكتهم المتنامية".

 

الجزائر مصدرة الاستقرار

 

على المستوى الأمني  سجل السيد ديروشر بأن الجزائر تمكنت من الحفاظ  على "الاستقرار" الذي اكتسبته عن جدارة خلال التسعينات "بفضل جهود مكافحة  الارهاب و المصالحة الوطنية و مبادرات القضاء على التطرف".

وأضاف أن "الجزائر صدرت مكسب السلام لجيرانها. أشيد بالجهود التي  تبذلها الجزائر لتشجيع المصالحة السياسية في ليبيا وحث البلدان المجاورة على  دعم اتفاق سياسي لتسوية الأزمة الليبية".

كما أشاد السفير الجديد بالدور الريادي للجزائر في حفظ الأمن  الاقليمي. وأوضح مخاطبا أعضاء هذه اللجنة أن الجزائر "وفرت مساعدة أمنية  للبلدان المجاورة على غرار تونس و النيجر".

وقال ديروشر أن الجزائر "بصفتها أكبر بلد في افريقيا يقع في منطقة  غير مستقرة يعترف بالتهديد الذي تمثله الاضطرابات الاقليمية على أمنها  الداخلي".

تعد عودة المقاتلين الارهابيين الأجانب من مناطق نزاع على غرار  العراق و سوريا والتهريب وجماعات الجريمة المنظمة "تهديدات هامة يريد السفير  مكافحتها

من خلال تعزيز التعاون الأمني مع الجزائر في المنطقة".

 

تعزيز الاستثمار و التعاون الطاقوي

 

و بخصوص التعاون الاقتصادي  سجل السفير استمرار تقدمه خلال السنوات  الأخيرة غير أنه اعترف أن استثمارات جديدة أمريكية بالجزائر تبقى " ضرورية".

كما اشار الى أن الجزائر تبقى تمثل " منتج مهم" اقليميا في مجال  المحروقات و " ممون هام" بالغاز لأوروبا حيث تحتل المركز العاشر ضمن البلدان  المتوفرة على احتياطات كبيرة من الغاز الطبيعي في العالم.

من جهة أخرى  صرح ديروشر أنه سيساعد الشركات الامريكية الباحثة عن  شراكة مع المؤسسات الجزائرية من أجل تطوير قطاع الطاقة في الجزائر.

كما أن توسيع الشراكة بين البلدين سيتعزز خاصة مع اطلاق النموذج الجديد  للنمو الاقتصادي من أجل تطوير و تنويع الصناعات المحلية.

و خلال هذا اللقاء  أكد السفير الجديد أن تحدي تراجع أسعار البترول  الذي تواجهه الحكومة حاليا دفع بالبلد الى " ادخال تغييرات اقتصادية هيكلية و  ترقية نمو القطاع الخاص و كذا الاستثمار الاجنبي مع إعادة تقييم نظامها الخاص بالدعم و  دراسة صيغ جديدة لتمويل الاقتصاد".

في نفس الشأن أوضح المتحدث أن حكومتي البلدين عقدتا في أبريل  الماضي جلسة محادثات حول الاتفاق المتعلق بالتجارة و الاستثمار قصد تحديد  وسائل تدعيم العلاقات الاقتصادية الثنائية.

من جهة أخرى  أبرز المتدخل الاصلاحات الدستورية التي أدخلت السنة  الماضية من أجل تدعيم دولة القانون و الحريات. و عليه  أكد يقول " أنتظر بشغف  كبير  فرصة القيام بمهمة فعالة بسفارة الولايات المتحدة بالجزائر من خلال العمل مع  الجزائر من أجل تسجيل تقدم في مصالحنا المشتركة".

نشر في الجـزائـر

إنجاز 22.000 كلم من الشبكة الكهربائية على المستوى الوطني منذ 2013

الخميس 19 تموز/يوليو 2018 - 10:01
البليدة- قام مجمع سونلغاز منذ إطلاقه لأول مخطط استعجالي لدعم الشبكة الكهربائية في سنة 2013 إلى يومنا هذا بانجاز 22.000 كلم من الشبكة الكهربائية ذات الضغط المتوسط و المنخفض على المستوى الوطني، حسبما ذكرته ل"وأج" مساء الأربعاء بالبليدة المكلفة بالإعلام لدى الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء و الغاز.

عجز المغرب والمفوضية الأوروبية في تجديد إتفاق الصيد البحري بعد إنقضاء مهلته

الأربعاء 18 تموز/يوليو 2018 - 18:49
الشهيد الحافظ (مخيمات اللاجئين الصحراويين) - أكد مسؤول صحراوي فشل كل من مفوضية الإتحاد الأوروبي والمغرب, في تجديد إتفاق الصيد البحري, الذي إنتهى العمل به في 14 يوليو الجاري, بالرغم من سلسلة اللقاءات والمفاوضات الماراطونية, التي خاضها الطرفان بصورة…

ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2021 : إبرام اتفاقية بين مدينتي وهران وليون لتجهيزمعالم أثرية وتاريخية بالإنارة التجميلية

الخميس 19 تموز/يوليو 2018 - 15:17
وهران -أبرمت ولاية وهران ومدينة ليون الفرنسية اتفاقية لإنجاز عملية إنارة تجميلية لبعض المعالم الأثرية والتاريخية بعاصمة الغرب الجزائري تحضيرا لاحتضانها لألعاب البحر الأبيض المتوسط, حسب ما علم يوم الخميس لدى مصالح الولاية.

المهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم: تتويج فرقة "التعاونية الثقافية أطليس" من سيدي بلعباس            

الأربعاء 18 تموز/يوليو 2018 - 09:19
مستغانم - توجت فرقة "التعاونية الثقافية أطليس" من سيدي بلعباس بالجائزة الكبرى "سي الجيلالي بن عبد الحليم" للطبعة ال 51 للمهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم الذي اختتمت فعالياته سهرة يوم الثلاثاء بعد ستة أيام من المنافسة.

ظروف استقبال المسافرين تعرف "تحسنا ملحوظا"

الأربعاء 18 تموز/يوليو 2018 - 08:38
وهران- اعتبر رئيس لجنة الشؤون الخارجية و التعاون و الجالية للمجلس الشعبي الوطني عبد الحميد سي عفيف يوم الثلاثاء بوهران أن ظروف استقبال المسافرين على مستوى المطار الدولي أحمد بن بلة تعرف "تحسنا ملحوظا".

بشار: التكفل بانشغالات المواطنين من خلال البرامج التنموية

الثلاثاء 17 تموز/يوليو 2018 - 18:46
بشار - أكد الأمين العام لوزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية يوم الثلاثاء ببشار ''أن التكفل بانشغالات المواطنين من طرف الدولة من خلال تدعيم برامج التنمية المحلية يبقى إحدى اهتمامات الحكومة''.

الانشغالات الرئيسية للقابلات محور اجتماع بوزارة الصحة

الخميس 19 تموز/يوليو 2018 - 13:28
الجزائر- شكلت الانشغالات الرئيسية للقابلات محور اجتماع جمع بمقر وزارة الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات مسؤولي الدائرة الوزارية و وفد النقابة الوطنية للقابلات، حسب بيان يوم الخميس للوزارة.

واشنطن  - أكد مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الخميس تعيين  السيد جون ديروشر سفيرا للولايات المتحدة في الجزائر خلفا للسيدة جوهان  بولاشيك.

ووافق مجلس الشيوخ الأمريكي على زهاء 65 تعيينا موازاة مع تعيين  ديروشر.

وأكد السفير الجديد أمام لجنة الشؤون الخارجية للغرفة العليا  للبرلمان الأمريكي أن العلاقات بين البلدين تعززت خلال السنوات الأخيرة و  "توسعت أكثر".

وذكر السيد ديروشر ثلاثة محاور رئيسية من برنامجه الخاص بالجزائر.  ويتعلق الأمر بتعزيز التعاون الأمني وتطوير التجارة و الاستثمار و العمل مع  نظرائه الجزائريين.

كما ذكر الدبلوماسي الأمريكي بأن الجزائر و واشنطن عقدا خلال السنوات  الأخيرة مشاورات على المستوى الرفيع بمشاركة مؤسسات البلدين  مشيرا إلى مختلف  دورات الحوار الاستراتيجي و العسكري التي نظمت.

وصرح المسؤول الأمريكي أن "ذلك يدل على القيمة التي يوليها البلدين  لشراكتهم المتنامية".

 

الجزائر مصدرة الاستقرار

 

على المستوى الأمني  سجل السيد ديروشر بأن الجزائر تمكنت من الحفاظ  على "الاستقرار" الذي اكتسبته عن جدارة خلال التسعينات "بفضل جهود مكافحة  الارهاب و المصالحة الوطنية و مبادرات القضاء على التطرف".

وأضاف أن "الجزائر صدرت مكسب السلام لجيرانها. أشيد بالجهود التي  تبذلها الجزائر لتشجيع المصالحة السياسية في ليبيا وحث البلدان المجاورة على  دعم اتفاق سياسي لتسوية الأزمة الليبية".

كما أشاد السفير الجديد بالدور الريادي للجزائر في حفظ الأمن  الاقليمي. وأوضح مخاطبا أعضاء هذه اللجنة أن الجزائر "وفرت مساعدة أمنية  للبلدان المجاورة على غرار تونس و النيجر".

وقال ديروشر أن الجزائر "بصفتها أكبر بلد في افريقيا يقع في منطقة  غير مستقرة يعترف بالتهديد الذي تمثله الاضطرابات الاقليمية على أمنها  الداخلي".

تعد عودة المقاتلين الارهابيين الأجانب من مناطق نزاع على غرار  العراق و سوريا والتهريب وجماعات الجريمة المنظمة "تهديدات هامة يريد السفير  مكافحتها

من خلال تعزيز التعاون الأمني مع الجزائر في المنطقة".

 

تعزيز الاستثمار و التعاون الطاقوي

 

و بخصوص التعاون الاقتصادي  سجل السفير استمرار تقدمه خلال السنوات  الأخيرة غير أنه اعترف أن استثمارات جديدة أمريكية بالجزائر تبقى " ضرورية".

كما اشار الى أن الجزائر تبقى تمثل " منتج مهم" اقليميا في مجال  المحروقات و " ممون هام" بالغاز لأوروبا حيث تحتل المركز العاشر ضمن البلدان  المتوفرة على احتياطات كبيرة من الغاز الطبيعي في العالم.

من جهة أخرى  صرح ديروشر أنه سيساعد الشركات الامريكية الباحثة عن  شراكة مع المؤسسات الجزائرية من أجل تطوير قطاع الطاقة في الجزائر.

كما أن توسيع الشراكة بين البلدين سيتعزز خاصة مع اطلاق النموذج الجديد  للنمو الاقتصادي من أجل تطوير و تنويع الصناعات المحلية.

و خلال هذا اللقاء  أكد السفير الجديد أن تحدي تراجع أسعار البترول  الذي تواجهه الحكومة حاليا دفع بالبلد الى " ادخال تغييرات اقتصادية هيكلية و  ترقية نمو القطاع الخاص و كذا الاستثمار الاجنبي مع إعادة تقييم نظامها الخاص بالدعم و  دراسة صيغ جديدة لتمويل الاقتصاد".

في نفس الشأن أوضح المتحدث أن حكومتي البلدين عقدتا في أبريل  الماضي جلسة محادثات حول الاتفاق المتعلق بالتجارة و الاستثمار قصد تحديد  وسائل تدعيم العلاقات الاقتصادية الثنائية.

من جهة أخرى  أبرز المتدخل الاصلاحات الدستورية التي أدخلت السنة  الماضية من أجل تدعيم دولة القانون و الحريات. و عليه  أكد يقول " أنتظر بشغف  كبير  فرصة القيام بمهمة فعالة بسفارة الولايات المتحدة بالجزائر من خلال العمل مع  الجزائر من أجل تسجيل تقدم في مصالحنا المشتركة".

نشر في الجـزائـر