Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

Menu principal


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

المركز الوطني للبحث في علم الآثار يخصص العدد الثاني لمجلة "أن أ أ" لعلم الآثار المغمور بالمياه

  أدرج يـوم : الجمعة, 28 شباط/فبراير 2020 19:55     الفئـة : ثقــافــة     قراءة : 11 مرات
المركز الوطني للبحث في علم الآثار يخصص العدد الثاني لمجلة "أن أ أ" لعلم الآثار المغمور بالمياه

الجزائر - أصدر مؤخرا المركز الوطني للبحث في علم الآثار العدد الثاني من مجلة "أن أ أ" (NAA) مخصصا إياه لموضوع علم الآثار المغمور بالمياه.

وركز العدد الثاني لهذه المجلة على علم الآثار المغمور بالمياه الذي يعد فرعا من الدراسات الأثرية التي "تمكن من معرفة النشاط البشري القديم المرتبط بالمياه والبحار".

ومن بين المواضيع التي تناولها العدد اتفاقية اليونيسكو لعام 2001 المتعلقة بحماية التراث الثقافي المغمور بالمياه والهادفة لتثمين وحفظ التراث الثقافي العالمي المغمور بالمياه، وهي اتفاقية دولية وقعت عليها أكثر من 60 دولة بينها الجزائر التي انضمت لها في 2015.

وتضم الجزائر الكثير من الآثار المغمورة بالمياه على طول سواحلها المتوسطية تعود لحقب زمنية مختلفة كالفينيقية والرومانية والتركية غير أنها في مجملها غير مثمنة وفقا للخبراء.

وسلط أيضا هذا العدد الضوء على الميناء الأثري لتيبازة كما تميز بحوار مع الباحث الإيطالي لويجي فوتزاتي حول علم الأثار المغمور بالمياه.

كما نشرت المجلة مقالات أخرى عامة حول علم الآثار على غرار ملف حول الموقع القديم "جمعي بن نور" بولاية برج بوعريريج وآخر حول اكتشاف بقايا أثرية بموقع أثري ببلدية تاجنانت بولاية ميلة.

تأسس المركز الوطني للبحث في علم الآثار CNRA في 2005، وهو مؤسسة عمومية ذات طابع علمي وتكنولوجي تابع لوزارة الثقافة ومهمته إجراء بحوث ودراسات في علم الآثار واستغلال مختلف النتائج الناجمة عن ذلك، بالإضافة إلى المشاركة في العمليات الأثرية الوقائية، وفقا لموقعه الإلكتروني.

 

المركز الوطني للبحث في علم الآثار يخصص العدد الثاني لمجلة "أن أ أ" لعلم الآثار المغمور بالمياه
  أدرج يـوم : الجمعة, 28 شباط/فبراير 2020 19:55     الفئـة : ثقــافــة     قراءة : 11 مرة   شارك