Menu principal

Menu principal

اتفاقية أوتاوا حول حظر استعمال الألغام المضادة للأفراد: التنويه بالتزام الجزائر في فيينا

  أدرج يـوم : الجمعة, 22 كانون1/ديسمبر 2017 18:20     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 137 مرات
اتفاقية أوتاوا حول حظر استعمال الألغام المضادة للأفراد: التنويه بالتزام الجزائر في فيينا

فيينا (النمسا) - بعثت الأمريكية جودي وليامس المتحصلة  على جائزة نوبل للسلام سنة 1997 و رئيسة الحملة الدولية لمكافحة استعمال الألغام المضادة للأفراد برسالة لرئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة  نوهت فيها بالتزام الجزائر و عملها في مجال مكافحة الألغام المضادة للأفراد.

وسلمت السيدة وليامس هذه الرسالة لسفير الجزائر بفيينا خلال حفل نظم على هامش أشغال الندوة السنوية ال16 للدول الأطراف في اتفاقية أوتاوا حول حظر  استعمال الألغام المضادة للأفراد المنعقدة من 18 الى 21 ديسمبر 2017 بفيينا.

وحيت السيدة وليامس في رسالتها رئيس الجمهورية و الحكومة الجزائرية على النتائج التي حققتها الجزائر باحترامها "التام و الكامل" لالتزاماتها ضمن  اتفاقية أوتاوا. 


 إقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يهنئ الجزائر على تدمير المخزون المتبقي من الألغام المضادة للأشخاص


وأعربت السيدة وليامس عن ارتياحها لاستكمال الجزائر لعمليات نزع الألغام وتطهير المناطق الملغمة الشاسعة و كذا التدمير الشامل في سبتمبر الفارط، للمخزون المتبقي من الألغام المضادة للأفراد.

واستطردت تقول انه "يجب ان تكون التجربة الجزائرية في هذا المجال مثالا  تحتذي به كل دول المنطقة و العالم".

وتصادف الندوة السنوية التي ترأستها النمسا احياء الذكرى ال20 للمصادقة على  اتفاقية أوتاوا.


 إقرأ أيضا: اتفاقية أوتاوا حول منع الألغام المضادة للأفراد : الجزائر أبدت "التزاما  كبيرا"


وحيا مستشار النمسا الفيديرالي سيباستيان كورز الجزائر على احترام  التزاماتها ضمن هذه الاتفاقية و كذا سريلانكا لانضمامها الى هذه المعاهدة.

كما قامت أغلبية الوفود بالتنويه بالجزائر حيث صفقت لها بحرارة عقب الخطاب  الملقى خلال هذه الندوة.

و على هامش هذه الندوة ال16, نظمت سفارة الجزائر بفيينا حدثا موازيا مخصص  أيضا للتجربة الجزائرية بمشاركة شخصيات عالمية معروفة بالتزامها لصالح هذه  القضية النبيلة على غرار أمير الاردن مرعد بن رعد الحسين, المبعوث الخاص  لاتفاقية أوتاوا و الامريكية جودي وليامس المتحصلة على جائزة نوبل لسنة 1997 و  السفير توماس هاينوكزي رئيس الندوة ال16 و السيدة كاتلين لاواند مديرة نزع  السلاح باللجنة الدولية للهلال الأحمر و كذا عدة سفراء و مسؤولين سامين أمميين  الذين أبوا إلا أن ينوهوا بالجزائر على انجازاتها في هذا المجال.


 إقرأ أيضا: وفاء الجزائر بالتزاماتها الدولية من خلال تدمير مخزونها المتبقي من الألغام 


و رحبت هذه الشخصيات المرموقة بالنموذج الجزائري الذي وصفوه "بالمثالي و ذي  القيمة الأخلاقية العالية" كون مفتاح نجاح الجزائر في حظر استعمال الألغام  المضادة للأفراد يكمن في اعتماد أهداف الاتفاقية بفضل الإرادة السياسية  الصارمة للحكومة و العمل الدؤوب للجيش الوطني الشعبي و اشراك واع للمجتمع المدني الجزائري.

 

 

آخر تعديل على الجمعة, 22 كانون1/ديسمبر 2017 19:08
اتفاقية أوتاوا حول حظر استعمال الألغام المضادة للأفراد: التنويه بالتزام الجزائر في فيينا
  أدرج يـوم : الجمعة, 22 كانون1/ديسمبر 2017 18:20     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 137 مرة   شارك