Menu principal

Menu principal

الجبهة الوطنية الجزائرية ستعمل على تحقيق العدالة الإجتماعية في حالة فوزها ( تواتي)

  أدرج يـوم : الخميس, 16 تشرين2/نوفمبر 2017 18:12     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 31 مرات

البليدة - أكد رئيس الجهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي مساء اليوم الخميس بالبليدة التزام تشكيلته السياسية بتحقيق العدالة الإجتماعية بين كافة أفراد المجتمع في حالة فوزها بأكبر عدد من المقاعد في  الانتخابات المحلية المقبلة.

وأضاف السيد تواتي لدى تنشيطه لتجمع شعبي على مستوى المركز الثقافي ببلدية أولاد يعيش في إطار محليات 23 نوفمبر أن الجبهة الوطنية الجزائرية منذ تأسيسها تعمل على تحقيق دولة العدل و جعل الشعب آمر و ليس مأمور.

وفي خطابة الذي أكد أنه موجه للطبقة الفقيرة و المظلومة من المجتمع -على حد تعبيره- تعهد بالتزام مترشحو الحركة في حالة فوزهم باستقبال المواطنين والاستماع إلى انشغالاتهم وكذا إشراكهم في محاولة إيجاد الحلول الكفيلة لذلك.

من جهة أخرى، جدد السيد تواتي دعوته لتمديد صلاحيات المنتخبين المحليين مما سيساهم في تحقيق التنمية المحلية مشيرا إلى المنتخب المحلي لا يمكنه القيام  بواجباته و القيام بمبادرات قد تساهم في استحداث مصادر دخل إضافية في حالة تحكم الإدارة فيه.

من جهة أخرى، تضمن خطاب السيد تواتي تفاؤلا إزاء نزاهة ومصداقية الانتخابات المحلية المقبلة حيث نشاد مطولا المواطنين للخروج يوم 23 نوفمبر المقبل و اختيار من يرونه الأمثل في تمثيلهم في المجالس البلدية و الولائية.

وأرجع ذات المسؤول أسباب عزوف المواطنين على المشاركة في مختلف المواعيد الانتخابية السابقة إلى فقدان ثقته في المسؤولين الذين يديرون لهم ظهورهم  بمجرد انتخابهم.

 

وفي نهاية خطابه قدم السيد تواتي جملة من النصائح و الإرشادات للمترشحين  بهدف استمالة الناخبين للتصويت لفائدة قوائم الجبهة الوطنية الجزائرية والتي  تركزت على تكثيف اللقاءات الجوارية.

الجبهة الوطنية الجزائرية ستعمل على تحقيق العدالة الإجتماعية في حالة فوزها ( تواتي)
  أدرج يـوم : الخميس, 16 تشرين2/نوفمبر 2017 18:12     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 31 مرة   شارك